منتدى لكل الاخوة الافاضل و اسم المنتدى ليس حكر لفئه معينه المنتدى للجميع فمرحبا


    البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    شاطر

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 14 مارس 2010 - 4:38

    ﺍﻟﺮﻤﺯ :
    ﺍﻟﺤﻤﺍﻤﻪ

    Symbol : The Dove

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الثلاثاء 16 مارس 2010 - 8:28

    توزيع البث لمرشحي الرئاسة
    source: ملف الانتخابات بالاذاعة السودانية




    منير شيخ الدين منير جلاب
    القومي الديمقراطي الجدي
    23/03/2010
    من 10:30م - 10:50م

    عمر حسن احمد البشير
    المؤتمر الوطني
    24/03/2010
    من 10:30م - 10:50م

    محمد إبراهيم نقد منور
    الحزب الشيوعي السوداني
    25/03/2010 من 10:30م - 10:50م

    محمود أحمد جحا محمد
    مستقل
    26/03/2010
    من 10:30م - 10:50م

    الصادق الصديق عبد الرحمن المهدي
    حزب الأمة القومي
    27/03/2010
    من 10:30م - 10:50م

    عبد العزيز خالد عثمان إبراهيم
    التحالف الوطني السوداني
    28/03/2010
    من 10:30م - 10:50م

    حاتم السر علي سيكينجو
    الإتحادي الديمقراطي الأصل
    17/03/2010
    من 10:30م - 10:50م
    29/03/2010 من 10:30م - 10:50

    عبد الله دينق نيال
    المؤتمر الشعبي
    18/03/2010
    من 10:30م - 10:50م
    30/03/2010 من 10:30م - 10:50م

    فاطمة أحمد عبد المحمود
    الإتحاد الإشتراكي السوداني الديمقراطي
    19/03/2010من 10:30م - 10:50م
    31/03/2010
    من 10:30م - 10:50م

    ياسر سعيد عرمان سعيد
    الحركة الشعبية لتحرير السودان
    20/03/2010
    من 10:30م - 10:50م
    01/04/2010
    من 10:30م - 10:50م

    مبارك عبد الله الفاضل المهدي
    الأمة الإصلاح والتجديد
    21/03/2010
    من 10:30م - 10:50م
    02/04/2010
    من 10:30م - 10:50م

    كامل الطيب إدريس
    مستقل
    22/03/2010
    من 10:30م - 10:50م
    03/04/2010
    من 10:30م - 10:50م

    حصص توزيع أوقات وتواريخ البث لبرامج مرشحي رئاسة حكومة الجنوب




    سلفاكير ميارديت
    الحركة الشعبية لتحرير السودان
    23/03/2010
    من 10:50م - 11م

    لام اكول اجاوين
    حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان التغيير الديمقراطي
    24/03/2010
    من 10:50م - 11م

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الثلاثاء 16 مارس 2010 - 11:08

    الخطوات
    التى يجب إتباعها فى مركز الإنتخابات

    الخطوة الاولى : قف فى الصف وانتظر
    دورك
    الخطوة
    الثانية
    : اتجه للطاولة
    الاولى حيث يقوم الشخص المسؤل عن وضع الحبر بتوجيهك بوضع الحبر فى سبابة
    يدك اليسرى كدليل بانك قد توجهت للإدلاء بصوتك
    الخطوة الثالثة : إبراز إشعار التسجيل الخاص بك لموظف
    الاقتراع للتأكد من وجود اسمك فى القائمة النهائية للناخبين .

    الخطوة الرابعة : يعطيك موظف الاقتراع المسؤل فكرة عن
    البطاقات بطاقتي اقتراع لانتخابات رئيس الجمهورية وأخرى لانتخابات الولاة .

    الخطوةالخامسة : سوف توجه الى غرفة التصويت حيث تؤشر
    الى غرفة التصويت حيث تؤشر على اختيارك الخاص بالرئيس فى سرية تامة .قم
    بطى بطاقة الاقتراع الى اشرت عليها قبل ان ترميها فى الصندوق

    الخطوةالسادسة : وهنا ترمى ببطاقتى الاقتراع فى صندوق
    اقتراع واحد
    الخطوة السابعة : تقدم الى الطاولة الثانية حيث تتسلم ثلاث اوراق
    اقتراع للمجلس الوطنى احدى الاوراق لتؤشر على اختيارك لقائمة النساء
    والثانية لتؤشر على اختيارك لقائمة الاحزاب والثالثة لاختيارك فى الدوائر
    الجغرافية وعليك اتباع نفس الاجراءات كما هو وارد فى الخطوة الخامسة اعلاه
    .
    الخطوة
    الثامنة
    :توجه الى
    الطاولة الثالثة حيث ستتسلم اوراق الاقتراع الثلاثة الاخيرة لكى تضع اشارة
    على خيارك للمجلس الولائى . نفس العملية فى الخطوة الخامسة .





    تذكــــــــــر
    !!
    أ‌-اختر مرشح واحد (حزب واحد فى
    البطاقة الواحدة )
    ب‌-ضع كل
    بطاقة فى صندوق الاقتراع المخصص
    ت‌-بعد الادلاء بصوتك غادر القاعة بهدوء دون اخبار احد لصالح من
    اعطيت صوتك فصوتك سرى ولايحق لاحد ان يعرف مضمونه .

    كيفية
    تأشير بطـــــاقة الاقتراع


    • ضع العلامة فى الفراغ الذى فى الوسط
      بجانب رمز الحزب او صورة المرشح الذى تريد

    • ضع علامة واحدة فقط فى كل
      بطاقة اقتراع (√) (×)

    • قم بطئ بطاقة الاقتراع الى
      الداخل ومن ثم ضع البطاقة المطوية فى الصندوق المخصص له .


    مايجب
    فعله ومالا يجب فى تاريخ الاقتراع ( لا للعنف انتخابات حرة ونزيه )

    أ‌-لاتعط رشوة ولاتقبلها من احد قد تعتقل بسببها

    ب‌-يجب ان لاتصوت باسم شخص اخر ويجب ان لاتصوت مرتين فالتصويت اكثر
    من مرة يعد جنحة فاذا قمت بذلك ستتعرض للاعتقال والمحاكمة

    ت‌-اتصل باصدقائك واقربائك وذكرهم بضرورة التصويت فجميع الانتخابات
    مهمة فهى واحدة من الطرق التى يمكنك خلالها اسماع صوتك

    ث‌-احضراوراق ثبوتية للتعريف بنفسك فى يوم الاقتراع

    ج‌-اعرف اين تذهب للادلاء بصوتك ( صوت حيث تسجل)

    ح‌-اترك جميع مواد الحملات الدعائية فى المنزل بما فى ذلك القمصان
    والمنشورات واليافطات او اى شى اخر يبدو من قبيل الدعاية اذ يمكن لموظفى
    الاقتراع منعك من الدخول فى حال كنت مرتديا لقميص يحمل رسالة دعائية

    خ‌-لاتنتظر حتى اخر دقيقة للذهاب للاقتراع .فقد تواجه تاخيرا غير
    متوقعا يعمل على اعاقتك وحرمانك من التصويت
    د‌-احترم خصوصية الناخبين الاخرين .فصوتك سرى كسرية اصواتهم

    ذ‌-اطلب المساعدة من موظفى الاقتراع فى حال كنت متحيرا او غير متاكد
    من اجراءات التصويت فموظفوا الانتخابات موجودون لكى يشرحوا لك الاجراءات
    ولكنهم لن يقولوا لك لمن يجب ان تصوت
    source: Huna Omdourman

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الثلاثاء 16 مارس 2010 - 11:29

    تسعة عشر ألف وخمسمائة مركز للاقتراع
    بالولايات الشمالية وسبعة آلاف مركز بالولايات الجنوبية

    خطوات عملية الاقتراع



    يفتح مركز الاقتراع أبوابه عند الساعة الثامنة صباحا ويغلق عند السادسة
    مساء وذلك لمدة ثلاثة أيام هي مدة الاقتراع في كافة المستويات.


    يتاح لاي ناخب متواجد داخل المركز عن وصول الساعة الي السادسة مساء اكمال
    اجراءات اقتراعه حتي بعد وصول اليوم الانتخابي الي نهايته.


    يتم فتح صناديق الاقتراع والتأكد من انها خالية من اي بطاقات او اوراق
    بواسطة رئيس المركز الانتخابي ووكلاء الاحزاب السياسية وفي حضور المراقبين
    المحليين والدوليين


    يحضر الناخب المسجل في الكشف النهائي للناخبين (السجل النهائي للناخبين
    المرتب ابجديا) ويراجع اسمه وهويته عند مدخل المركز امام لجنة الاقتراع



    بعد التاكد من ذلك يعطي رقمه الصحيح المسجل


    يتجه للجنة ليتم وضع الحبر المخصص للناخببين في يده


    يتأكد رئيس اللجنة ورئيس المركز من شخصية الناخب وان البطاقات الانتخابية
    مختومة من الخلف


    يؤشر علي اسم الناخب من قبل رئيس اللجنة


    يمارس حقه في الاقتراع من خلق الستارة المعدة لهذا الغرض كالاتي


    يذهب الناخب للطاولة الاولي ويتسلم الناخب بطاقات انتخاب رئيس الجمهورية
    ووالي الولاية محل الاقتراع ويذهب خلف الستارة ويقوم بتعبئتها ثم يعود
    ليضعها في الصندوق رقم 1


    ثم يذهب الناخب للطاولة الثانية ويتسلم بطاقات انتخاب المجلس الوطني
    الثلاثة (دائرة جغرافية،قوائم حزبية نسبية،قوائم نسبية للمرأة) ويذهب خلف
    الستارة ويقوم بتعبئتها ثم يعود ليضعها في الصندوق رقم 2


    ثم يذهب الناخب للطاولة الثاالثة ويتسلم بطاقات انتخاب المجلس التشريعي
    الولائي الثلاثة (دائرة جغرافية،قوائم حزبية نسبية،قوائم نسبية للمرأة)
    ويذهب خلف الستارة ويقوم بتعبئتها ثم يعود ليضعها في الصندوق رقم 3



    يخرج من المخرج المخصص للخروج


    يتم في نهاية اليوم الانتخابي اغلاق الصناديق الانتخابية وتختم بالشمع
    الاحمر بواسطة رئيس المركز الانتخابي ووكلاء الاحزاب السياسية وفي حضور
    المراقبين المحليين والدوليين


    تظل الصناديق بالمركز تحت حماية الشرطة والمفوضية ووكلاء الاحزاب و
    المراقبين ولا يجوز نقلها او تحريكها من مكانها اطلاقا ولاي سبب الي ان
    يتم فتحها في اليوم الثاني كما تقدم
    quote and quote


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:11

    19-20103
    اجرت وكالة السودان للانباء حوارا مع بروفسيور فاطمة عبد المحمود مرشح
    تنظيم الاتحاد الاشتراكى لرئاسة الجمهورية بدارها العامرة بحي الرياض
    حول برنامجها الإنتخابي


    س : ماهي مؤشرات فوزكم في الأنتخابات ؟
    ج : كما ذكرت فإنني متفائلة بالفوز ولايستطيع أحد أن يجزم
    أنه سيكون الفائز الأول أو الثاني لأن المتغيرات في السودان كثيرة

    والسودان لم يمارس انتخابات بهذه الصورة منذ أكثر من
    ثلاثين عاما والجيل الآن الذي سيصوت خاصة الذين في عمر الثلاثين لهم آراء
    واتجاهات مختلفة وأن القواعد القديمة جزء منها كبير مازال ثابتا في مواقعه
    وجزء آخر قد تغير من حزب إلي آخر ، ثم المتغيرات العالمية والتطلعات
    السودانية والإخفاقات التي حدثت في السودان من خلال الحروب والتفكك القبلي
    وكل هذه المسائل اوجدت صورة جديدة تصعب فيها الأحتمالات ، خاصة وان هناك
    عددا كبيرا من المرشحين في هذه الدورة من العلماء والمستقلين ومن الذين
    يحملون هموما وحلولا لحكم وإدارة السودان ، انا متفائلة ولن أقول أنني
    ساكون في أي مرتبه مؤكدا فوق النصف ال 50% ولا استبعد ان اكون الثالث او
    الرابع إذا سارت الأمور تقليدية أما إذا تغيرت النظرة في هذا العصر فإنا
    لا استبعد أن أكون الفائز الأول وأرجو من السودانيين أن يتقبلوا هذا الأمر
    بدون أي امتعاض وان يتقبلوا هذه التحولات وانا جاهزة في كل الحالات

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:13

    برنامجها الإنتخابي جاء فى 25 محورا اساسيا اشتمل على
    الاهتمام بالخدمات وقطاع المراة والشباب وقضايا العلوم والتقانة والوضع
    الاقتصادى ومستقبل علاقات السودان الخارجية ومع دول الجوار ورؤيتها
    لمعالجة قضية دارفور وموضوع تقرير المصير وطرحت عدة معالجات فى برنامجها
    لقضية البطالة والفقر ونادت بتجنيب موارد لتشغيل الخريجين مع مراعاة
    التدرج فى عملية الخصخصة لتجنب الصدمة لدى القطاع الخاص


    كما طرحت رؤيتها لمعالجة موضوع مصادقة السودان على
    اتفاقية حقوق المراة (سيداو) عن طريق استثناء السودان من البنود المتعارضة
    مع الشريعة الاسلامية فى الاتفاقية وافردت مساحة كبيرة فى برنامجها
    الانتخابى للمرأة تصل الى 40% وطالبت بمعاملتها وفقا للكفاءة وليس من
    منطلق الانوثة


    كما دعت الى اعادة النظر فى قانون الاحوال الشخصية
    وتناولت الوضع السياسى ورؤيتها للواقع الراهن للقوى الحزبية فى البلاد
    خلال المرحلة القادمة وذلك في إطار تغطية (سونا ) للخطوات الجارية نحو
    قيام الإنتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة ،


    كما تحدثت عن قضايا أخري

    فالي مضابط الحوار : س : د. فاطمة هل
    تعتقدين أن البرنامج الذي وضعتموه من 21 بندا ووصل إلي 25 بندا يصلح لأن
    يكون برنامج عمل واستراتيجية اساسية لسيادتكم في السياسة الداخلية
    والخارجية ؟ ج : شكرا لوكالة السودان للأنباء علي هذه المقابلة بالنسبة
    للسؤال الاول اعتقد أن البرنامج الذي بدأ ب 21 بندا ووصل إلي 25 بندا بعد
    إضافة تنظيم الاتحادي الإشتراكي لبعض البنود أعتقد انه يغطي الفترة
    الرئاسية بإذن الله ، لأن النقاط شاملة ومتعددة بالنسبة لكل المسائل
    الخارجية والداخلية والأمور المرتبطة بالإقتصاد والإجتماع والشئون الدينية
    والثقافية



    س: شهدت البلاد عدة فترات سياسية من
    تعددية وغير التعددية إلي اى مدى يمكن أن تقود الانتخابات القادمة إلي
    استقرار سياسي وتحول سلمي للسلطة في البلاد


    ج : حقيقة تاريخ السودان السياسي بعد الاستقلال في 1956م
    حدثت فيه تطورات وتقلبات من شتي النواحي ومعروف أن الحكم في السودان تقلب
    من نظم شمولية تمثلت في فترة الرئيس عبود وفترة الرئيس نميري ( ثورة مايو)
    والفترة الشمولية الثالثة هي فترة الإنقاذ وبين الشموليات المختلفة كانت
    هناك حكومات ديمقراطية ائتلافية ايضا هي ثلاثة،


    ولذلك السودان مر بعدة تجارب في الديمقراطية ديمقراطية
    مركزية عبر الحزب الواحد وهذه كان متعارفا عليها في الستينيات وكانت
    مقبوله وكانت في السودان وفي مصر وفي غانا وفي عدد من البلدان الإفريقية
    ولكن بعد ظهور قضايا حقوق الإنسان وبروز الديمقراطية بشكل اساسي وخاصة بعد
    الإتفاقيات الأخيرة إتفاقية كوتونو والنيباد والتي قرر فيها القادة
    الأفارقة اهمية القيادة السياسية المبنية علي الديمقراطية والشفافية
    ومراعاة الحريات وحقوق الإنسان اصبح هذا هو النمط السائد المقبول في
    العالم ولذلك نحن الآن نتمشي بما هو مطروح في العالم وفي أجهزة الأمم
    المتحدة المختلفة واجهزة الإتحاد الإفريقي والمنظمات الأقليمية والمحلية
    لذلك


    الآن نحن نمارس هذه الإنتخابات في إطار التحول الديقراطي
    واعتقد أن التحولات السياسية التي حدثت في السودان اشبه بالعملية
    الكيميائية التى تبحث عن الطريق الامثل لحكم السودان ، وآمل أن يكون
    الجميع فى الفترة القادمة قد استفادوا من كل الإيجابيات والسلبيات من
    الحروب ومن العلاقات الخارجية والداخلية ومن الأقتصاد السوداني الذي مر
    بمراحل متعددة نأمل في المرحلة القادمة أن نضع اسس تمكن هذا المجتمع من
    الوحدة الشاملة وتؤسس للسلام ولرفاهية الإنسان التي ندعو لها في المرحلة
    القادمة


    ورغم كل الصعاب فإن هناك تفاؤل بهذه المرحلة وبالممارسة
    الديمقراطية وسد الثغرات التي يمكن سدها بالنسبة للحياة بصورة عامة













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:13

    س : ظاهرة كثرة
    الأحزاب في الساحة السياسية وهي أكثر من سبعين حزبا هل هي دليل إستقرار ام
    خروج عن مقتضيات الممارسة الديمقراطية بالإشارة إلي عدم وجود الاسقرار
    السياسي
    وهل يمكن ان تقود الى تحالفات؟


    ج : اعتقد ان كثرة الأحزاب التي فاقت السبعين حزبا لها إيجابيات وسلبيات
    واعتقد أن الإيجابيات تنعكس في الأهتمام والحركة بين كافة قطاعات الشعب
    نساءاً ورجالاً وشباباً للمشاركة فى التحول الديمقراطي بكافة الوسائل ،
    وهناك أحزاب تقليدية معروفة و أحزاب جديدة وتسجلت في السنوات الأخيرة وفي
    النهاية البحث هو لمستقبل السودان الذي تسعي إليه كافة القطاعات وهو في
    مجمله مظهر إيجابي لكن في طريقه التنفيذ قد تقابل هذه الأحزاب بعض
    المعوقات لأن التنسيق يصعب مع سبعين أو ستين حزب ولذلك اتخيل في النهاية
    ان هذه الأحزاب وحسب البرامج المشتركة تستطيع أن تنسق مع بعضها البعض
    وتخلق كتلا حزبية لها مسمياتها وتحالفاتها المختلفة قد يصل الجميع الي
    العشرة أو اقل من ذلك وهذه تكون حسب العملية الديمقراطية المتعارف عليها
    في دول العالم الثالث وفي العالم بصورته العامة

    س : كيف تنظرين إلي القوانين السارية حاليا بالبلاد
    وهل لديكم اي اتجاه لتغيير او تعديل أياً منها وهل هي كافية للأجابة علي
    مصالح العباد والبلاد ؟

    ج : مسألة القوانين في السودان مؤكد أن القوانين في النظم
    الشمولية تختلف عنها في النظم الديمقراطية وفي إطار الحريات والشفافيات
    اللازمة وحقوق الإنسان فإن الباحثين والعلماء والكتاب في مجال القانون قد
    اشارو الى التطور الذى حدث في تاريخ القانون في السودان علي مراحل مختلفة
    واعتقد وهذا في برنامجي الإنتخابي أنه لابد من تطوير القوانين كي تتؤام مع
    الوضع الديمقراطي وتتيح الحريات الكاملة حرية الانسان وحرية الصحافة
    ولابد من البناء ووضع قانون يعضد هذه الحريات حتي يتمكن الإنسان فردا أو
    حزبا أو جماعة من ممارسة حقه في التبصير وفي الكتابة وفي النقد وفيما يمكن
    أن يقود السودان للإمام













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:15

    س : لاشك بان
    ترشيحكم كأمراة لمنصب رئاسة الجمهورية يعد مكسبا للمرأة السودانية الي
    جانب التمكين السياسي ومكسب لدورها التاريخي فكيف تنظرين لهذا الأمر
    باعتبار أنك أول أمراة تترشح لرئاسة الجمهورية وماهي توقعاتكم للتغيير
    الذي سيحدث في الخريطة السياسية بعد الإنتخابات ، وفي حالة فوزكم بالرئاسة
    ماهي الإصلاحات في بنية الحكم التي تنون اتخاذها
    ؟


    ج : بالنسبة لترشيحي لرئاسة الجمهورية أنها رسالة للمرأة السودانية
    والعربية والإفريقية وكثير من البلدان الأوربية تتوق للمشاركة في
    الإنتخابات علي أعلي المستويات الرئاسية وانا تشجعت واقدمت علي المنافسة
    في رئاسة الجمهورية وأنا مقتنعة تماما أنها رسالة يجب أن تتحملها احد
    النساء بفتح الباب علي مصراعيه للمرأة السودانية لتمكينها أكثر في الحياة
    العامة اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً واعتقد أن ترشيحي لمنصب رئاسة
    الجمهورية وانا لست اخير النساء كي اتقدم لهذا المنصب ولكني تشجعت في
    المقاومة و في تحمل هذه المشاق فهذا تطور منطقي للمرأة السودانية وتدرجها

    نحن نعلم إن المراة السودانية تاريخياً وقبل قرون من الزمان قد أعطت وسجلت
    الكثير من الإنجازات في المجال السياسي والطوعي والخيري فكانت حتي بداية
    القرن العشرين مناضلة في كافة الإتجاهات قبل وبعد الإستعمار وفي الحكومة
    الوطنية شاركت بكافة السبل المتاحة لها في ذلك الزمان عبر منظمات المجتمع
    المدني والجمعيات الخيرية ونحن نقول أنه في الوقت الذي لم تظهر فيه منظمات
    المجتمع المدني في أوربا كانت هنا في السودان منظمات مجتمع مدني علي كافة
    المستويات قادتها كثير من النساء اللائي لا أسطيع أن أذكر اسماءهن ولكنهن
    كثيرات عبر جمعيات مختلفة منها الإتحاد النسائي في الخمسينات ومنها اتحاد
    نساء السودان في السبعينات ومنها الإتحاد العام للمرأة السودانية وهو
    الآن يباشر عمله والآخريات يباشرن أعمالهن في صورة أقل حجما ولكنهن لم
    ينقطعن عن هذا العمل ، فالمرأة السودانية التي اصبحت وزيرة وكان لي الشرف
    أن اكون اول وزيرة بعد نائبة الوزير السيدة نفيسة أحمد الأمين وواصلت
    العمل في الوزارات المختلفة الصحة والشئون الإجتماعية والشباب والرياضة
    وعضوية البرلمان الى ان وصلت منصب مساعد رائد في مجلس الشعب واخواتي قد
    نلن حظوظا كبري اهمها أن المرأة أصبحت قاضية في السودان وهو أمر استصعب
    علي كثير من النساء في العالم العربي والعالم الإسلامي وكان السودان
    مبادرا فى هذا لمجال والآن يعتبر رمز المراة في القضاء علي كافة المستويات
    ولدينا نساء علي مستوي القضاء العالي وايضا المرأة اصبحت سفيرة وزاد
    العدد الآن واصبحت واليه ونزلت علي مستوي الولايات والدوائر الجغرافية في
    الإنتخابات ، ومارست العمل في كافة المستويات

    ولكن ما نأخذه في هذا التطور أنه كان رمزيا ولم يكن بالحجم والكم الذي
    يتواجد في خبرة المرأة وفي تعليمها وفي تصميمها ولذلك إذا المرأة اصبحت
    سفيرة ووزيرة ومستشارة ومارست حقها الجغرافي في الإنتخابات وفي دوائر
    الخريجين وفي كافة المجالات يبقي انه من الطبيعي بعد أن اصبحت والية
    ونافست في الولايات اصبح من الطبيعي أن تتقدم للمنافسة في منصب رئاسة
    الجمهورية ولذلك أنني احس بأنني أودي في عمل مستقبلي للمرأة وانا اكافح
    فيه ولست متشائمة بل متفائلة للنتيجة ومتفائلة بالدور الذي سوف العبه
    مستقبلا

    وفي السؤال حول تصوري لبرنامجي والوضع الذي يمكن أن اقوم به والتغيرات
    والمستجدات هناك العلاقات الخارجية والتي اعتقد أنها مدخل أساسي بالنسبة
    لتطور السودان خاصة من ناحية التنمية والتكنلوجيا ومن ناحية العلاقات
    المتداخلة الآن في العالم ولذلك بأن برنامجي يؤمن بالإنفتاح علي كافة
    بلدان العالم أوربا وأمريكا وآسيا وإفريقيا ودول الجوار وهذه العلاقة يجب
    أن تكون في إطار سلمي وعلي أساس ديمقراطي واضح وسيادة كاملة للسودان
    تتمشي منطقيا وعلاقات العالم المختلفة. و بالنسبة للديانات والعادات
    والتقاليد فلابد أن يكون هناك تعايش سلمي في هذا المجال

    بالنسبة للقوانين نعتقد انه لابد من الغاء القوانين المقيدة للحريات
    بالنسبة للشباب نعتقد أن الشباب والطلاب هم عنصر اساسي لبناء المجتمع
    مستقبلا

    ولذلك لابد من تمكينهم وتدريبهم ولابد من تربيتهم التربية التي تقوم فيهم
    الشخصية المستقبلية غير المنهارة وغير المتأثرة بسلبيات التقنيات المتجددة
    في القنوات المختلفة ، بل عليهم الأخذ بالإيجابي منها وترك ماهو سلبي اما
    بالنسبة للمرأة فهي عنصر هام وانا انزل في هذه الإنتخابات وانافس بصفتي
    أمراة ولكني من أجل المرأة والرجل والطفل والأسرة جميعها فالذي ينافس علي
    رئاسة الجمهورية لاينافس بنوع واحد أما المرأة فلأنها هي الأقل حظوة وهي
    التي تحتاج إلي المساندة وإلي النضال المستمر فانني افرزت لها في برنامجي
    نقاطا متعددة اولا مسألة كوتة المرأة وللتاريخ فإن هذه الكوتة قد اجيزت في
    مايو في السبعينات ومارستها النساء علي مستوي الحكم المحلي وايضا بدأ
    التنفيذ علي مستوي مجلس الشعب ولم يكتمل بالصورة التي طرح بها هذا القرار.
    أما الآن وبعد مفوضية الدستور وحكومة الوحدة الوطنية فقد اجازت المفوضية
    نسبة الخمسة وعشرين في المائة وفي تنظيمنا الإتحاد الإشتراكي الديمقراطي
    الذي أتراسه فإن نظامه الأساسي قد اعطي المرأة 40% اي اننا سنشرك المراة في
    كافة المجالات وهناك بعض القوانين لابد من اعادتها وادخال بعض الإضافات
    بالتعاون مع الفقهاء في الدين الإسلامي فيما يتعلق بقضية قانون الأحوال
    الشخصية وهو يحتاج إلي مراجعة وانني اسعي لإقامة ورش عمل وإستشارات كافية
    كي نستطيع أن نقدم للمرأة النظام المناسب والذي يتناسب مع العدل ومع
    الشفافية والديمقراطية ولا يتناقض ابدا مع الإسلام

    بالنسبة للمرأة ايضا هناك قطاعات هامة لابد من التركيز عليها هناك النساء
    المهمشات مثل بائعات الشاي صانعات المأكولات اللائي يمارسن اعمالا هامشية
    ولاتوجد لهن ضوابط كافية كي تحميهن من كافة العوامل التي يتعرضن إليها
    اجتماعيا وامنيا وهذا القطاع يحتاج إلي اهتمام وتركيز وتطوير هذه المهنة
    وفق مؤسسية تامة كي تكون المرأة في هذا الإطار متمكنة وممارسة لحقها بعيدا
    عن عدم الاستقرار ودون أية مشاكل تعترضها في هذا السبيل وتهيئة الظروف
    المناسبة لها لممارسة عملها بصورة صحيحة نحن نعلم أن الأمية مرتفعة بين
    النساء اكثر من الرجال وقد اهتممنا فعليا بتقليل هذه النسبة بين النساء
    وأخيرا سعينا إلي استقلال التكنولوجيا في محو الأمية في فترات اقل وهذا هو
    اهم همومي الأساسية وهو محاربة الأمية وهذا عقب تطور المرأة وهو أمر لابد
    من متابعته

    بالنسبة لتدريب النساء فالأكاديميات نسبتهن أكثر من 60% في الجامعات وأميل
    إلي الاهتمام ببعض التقنيات للمرأة في مجال الإقتصاد المنزلي والفندقة
    والموسيقي والفنون وأن تكون هذه الميزات متوفرة في قطاع المرأة وليس
    الحصول علي الدرجات العلمية فقط من ماجستير ودكتوراه. هناك أمر لابد من
    وجود حل له وهو موضوع إتفاقية المرأة ( سيداو ) هذه الإتفاقية إتفاقية
    عالمية وقعت عليها غالبية الدول وللأسف الشديد فإن آخر دولتين مسلمتين لم
    توقعا هما السودان والصومال والسودان بلد متميز وبنيته الأساسية أفضل
    بكثير من البلدان ، وهناك اشكالية متعلقة ببعض البنود التي تتناقض مع
    الشريعة الإسلامية ورؤيتنا في ذلك لابد من أستثناء هذه البنود التي تتعارض
    مع الشريعة الإسلامية وأن يتم التوقيع علي البنود الأخري ، هناك بند فى
    الإتفاقية يقول إنه لايمكن اسقاط بند آخر لكن البلدان العربية والبلدان
    الإسلامية جميعها تمكنت من وجود حل و نحن ايضا لابد أن نجد حلا وأنا
    مستعدة للتفاكر وللنقاش مع العلماء والخبراء في الشئون الإسلامية كي
    نستطيع أن يوقع السودان علي هذه الإتفاقية والتي تؤثر بطريقة مباشرة وغير
    مباشرة علي علاقة السودان من ناحية تطور المرأة في مجال التمكين في العالم
    والمشاركات في مؤسسات الأمم المتحدة وخلافها والتي بدأناها ولم نستطع ان
    نأخذ مقعدنا ومكاننا الطبيعي بالنسبة للتطور الذي حدث في السودان هذا من
    ناحية المرأة ولدي الكثير لا أستطيع في هذه العجالة أن اقف عنده إلا أنه
    لابد أن اشير إلي أن المرأة يجب ان تعامل بكفاءتها وليس بانوثتها وان
    الرجل وهو شقيق المرأة ورفيق دربها ومؤسس الاسرة لابد أن يكون في التعامل
    بالنسبة للمسئوليات التي يمكن المشاركة فيها من الناحية العلمية أن يكون
    هناك حظا وافرا للمرأة الكفء المرأة التي تستطيع أن تتحدى الصعاب وتمارس
    العمل القيادي التنفيذي والسياسي فمثلا لاتوجد نساء علي مستوي مديري
    الجامعات ولا وكلاء الجامعات أيضا لاتوجد عدد من النساء كثر علي مستوي
    الوكلاء ومساعدي الوكلاء لكن الموظفات في القاعدة عددهن كبير جدا إذا
    نظرنا الي كافة المؤسسات نضرب مثلا بوزارة المالية وبالإتصالات وبالتربية
    والتعليم عدد النساء كثر لكن النساء اللائي يتولين التمكين والقيادة
    الحقيقية علي مستوي الجامعات والتعليم العالي والوزارات لم يكن بالقدر
    الذي تمكنت فيه المرأة من خلال تعليمها وخبرتها ولذلك لابد أن يكون تمثيل
    المرأة ليس رمزيا يعني من العيب جدا أنه أنا في سنة 1973م كنت وزيرة شئون
    اجتماعية والآن توجد وزيرة شئون اجتماعية واحدة ووزيرة صحة واحدة
    ومستشارات بدرجة وزراء لكن هناك مستشارات بدرجة نائبات وزير أو وزراء دولة
    مختلفات في الولايات المختلفة وهناك عدد بسيط بعد حكومة الوحدة الوطنية
    استطعن أن يصبحن وزيرات في الولايات المختلفة لكن هذه كلها رموز لابد وان
    تنتقل الحكومة القادمة إلي نظرة جادة بالنسبة للمرأة ومشاركتها الفاعلة
    بموازين القدرة وبموازين التعليم وموازين الجدية وليس موازين النوع ونحن
    نحترم للرجل موقعه وقيادته وتمكنه ولكن نطلب منه أن يفسح لنا مجالا أوسع













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:16

    س : وفقا
    لمقتضيات إتفاقية السلام سيتم اجراء الإستفتاء في عام 2011 كيف يمكن جعل
    الوحدة جاذبة ؟ وماهو تصوركم لأسوأ الإحتمالات ؟


    ج : موضوع الجنوب طبعا موضوع حساس ويهم كل السودانيين شمالاً وجنوباً
    وكلنا نعلم من عاش منا ومن قرأ ومن سمع الإضطرابات التي حدثت بين الشمال
    والجنوب في الفترات السابقة ما قبل الإستقلال ومن إتفاقية نيفاشا وحمدنا
    الله علي إتفاقية نيفاشا التي اوقفت نزيف الدم والحروب التي دارت بين
    الجنوب والشمال وحدث تطور واضح في السودان بعد إتفاقية نيفاشا وواضح أن
    هذا التحول الديمقراطي جزء من إتفاقية نيفاشا والتي آمن بها الجميع ووقعت
    عليها كافة الأحزاب في ممارستها السياسية كواجب ولابد أن يكون ذلك ضمن
    الأولويات والواجبات الهامة بالنسبة للعمل السياسي. وكنا من وقت لآخر نحسب
    بأن هناك مشاكل بين الشريكين في الجنوب وفي الشمال وهذه المشاكل اغلبها
    يترتب علي عدم متابعة تنفيذ البنود حسب ما نصت عليه الإتفاقية وهناك ايضا
    خلافات ترتبط بتنفيذ السلام وبممارسة السلام وتقوية النسيج الإجتماعي بين
    الشمال والجنوب وسد الفجوة التنموية في الجنوب

    فإن اردنا أن نؤسس لوحدة مستمرة بين الشمال والجنوب يجب علينا أن نلتزم
    بكافة الإتفاقيات وكافة بنود الإتفاقية التي تنص علي حقوق الإنسان في
    الجنوب والتي اعترفنا بها بل أكثر من ذلك نري أنه لتحسين العلاقات ولإزالة
    هاجس الإنفصال لابد وأن ننظر وبامعان تام لقضية الجنوب ومنح الجنوب فرص
    وإمكانات وحوافز أكثر حتي نستطيع أن نؤسس الثقة بين الشمال والجنوب ولابد
    من أن يكون هناك الريع الكافي للجنوب من بترول الجنوب وهذا ما تثيره بعض
    القضايا يتحدث الكثيرون عن أن إنفصال الجنوب عن الشمال آت وأنا لا أتمني
    أن يحدث ذلك لأنها تؤثر كثيرا علي تطور الجنوب وعلي تطور الشمال وأن
    الوحدة بين الشمال و الجنوب ممكنة وهناك الوقت الكافي ما قبل الأستفتاء أن
    تحقق مطالب الجنوب وأن يستجيب الجنوب لمطالب الشمال حتي نستطيع أن نواصل
    المسيرة في وحدة وسلام ونحن نعلم أن هناك بعض الدول في الخارج ، وبعض
    الشخصيات المنفردة داخل السودان لايعنيها كثيرا أن يكون السودان متحدا أو
    منفصلا بل أن هناك قطاعات خارجية نسبة للتوسعات العالمية الكثيرة

    والإستراتيجيات ترغب في إنفصال الجنوب ولكن الدور علينا، كلانا الجنوب
    والشمال في ان نطور التفكير والاحساس بالتساوي وحل المشاكل الأزلية التي
    نعلمها جميعا أما إذا رأي الأخوة في الجنوب واجب الإنفصال فإن هذا قرار مر
    علي أغلب الوطنيين في هذا السودان شماله وجنوبه ، فلابد لنا أن نقبل بهذا
    الوضع ولابد أن نهييء له بإمكانيات دبلوماسية وأخوية وعلاقات جوار مؤسسة
    لانسمح فيها بتاتا لأي تشوهات مستقبلية عن الحروب أو عن طريق المناوشات أو
    عن طريق المعاكسات التي كانت تحدث في الماضي وحتي ولوحدث الإنفصال فإننا
    لابد وأن نسعي بالوسائل السلمية وبالممارسات كي يعود الشمال والجنوب إلي
    حظيرة واحدة وهذا ما نسعي إليه وتفاصلية واسعة وممكنة فقط علينا بالجدية
    من الطرفين













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:17

    س : رغم تدخل بعض
    الدوائر الخارجية في قضية دارفور وتداولها إلا أن هناك جهودا بذلت في
    إتجاه الحل النهائي ما تقييمكم لذلك ؟


    ج : قضية دارفور هي القضية الكبري التي تواجه السودان الآن ونعلم أن
    السودان اصبح لايعرف إلا عبرها وذلك للتعقيدات الدبلوماسية الكثيرة
    والمشاكل الداخلية وعدم الإستقرار الذي أوصل دارفور إلي هذا الوضع الحالي ،
    الإتفاقية الإطارية في الدوحة إتفاقية طيبة ونؤيدها ونقف خلفها ونتمني أن
    تنضم وتوقع بقية الفصائل المتحاربة في دارفور وخارجها حتي نستطيع أن
    نتحصل علي درجة أعلي من السلام والإستقرار ومن أهم الاشياء التي يجب أن
    نركز عليها هو وقف إطلاق النار في دارفور بين الفصائل المختلفة والحكومة
    واستقرار النازحين في المعسكرات واللاجئين في دول الجوار والتفكير في وسيلة
    استقرار لهذه الفئات التي تأثرت كثيرا جراء الحرب من النساء والرجال
    والأطفال لابد من استقرار هذه القطاعات وهذا يحتاج إلي الأعتراف وتوفير
    المال اللازم للتعويضات المالية الفردية والجماعية لأهل دارفور ولابد من
    مشاركة الدول الصديقة ولابد للدول المانحة أن تكون جادة في توفير المأكل
    والمشرب والبنية التحتية وأن تخلق بنية للزراعة واعادة النازحين لمزارعهم
    ومواشيهم

    اما بالنسبة لمطالب أهل دارفور لاقليم واحد بدلا من ثلاث ولايات ولا خلاف
    في هذا إذا كان يرضي أهل دارفور ولابد من توفير حق الإنسان في السلطة
    والثروة في دارفور مثل الجنوب ولكن الغرب والجنوب لكل منهما بيئة مختلفة ،
    نأمل بالتعاون مع كل الجهات الرسمية أن نتكاتف للخروج من عنق الزجاجة













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:19

    س: د. فاطمة اين
    الإقتصاد من برنامجكم الانتخابى وما موقفكم من سياسة التحرير الاقتصادى ؟


    ج : في برنامجنا الإنتخابي نؤمن بتحرير الإقتصاد والسوق الحرة ونعتقد أن
    السودان يحتاج إلي حركة انعاش إقتصادية لأسباب كثيرة ومتراكمة علي سبيل
    المثال الخصخصة وهي تصاحب عادة السوق الحر وتنفيذها علي درجات في مختلف
    الدول في إفريقيا و الخصخصة فى السودان تسير بخطي سريعة وتحدث العلماء
    الإقتصاديون وإتفاقيات كوتونوا ونيباد عن الصدمات التي يمكن أن تحدث في
    العالم الثالث عند الإسراع في تنفيذ الخصخصة حيث تحدث صدمة للقطاع الخاص
    لعدم قدرته علي التماشي مع الخصخصة ولذلك ندعو إلي التدرج في الخصخصة
    والتأني وأن تكون الخطي مدروسة كبحث علمي ، اما إستخراج البترول فهو بدأ
    في السبعينات ولكن تم الإستخراج بصورة تجارية في عهد الإنقاذ بعد توقف
    شركة شيفرون نتيجة للحرب وفتح المجال امام دول اسيا فالصين وماليزيا
    وباكستان والهند هم الآن الذين يقومون باستخراج البترول وليس من الصحيح ان
    تصاحب زيادة انتاج البترول فقر متصاعد بين القطاعات المختلفة، وهنا لابد
    من فتح المجال لكل الشركات العالمية كي تتنافس ليكون ريع السودان أكبر
    وهذا حال الدول المصدرة للبترول. واقدم اقتراحا بان يتم تخصيص نسبة ضئيلة
    يستفيد منها الإنسان السوداني المستثمر وحامل الجنسية السودانية وهذا
    ممارس في الدول البترولية -الخليج – قانون الكفيل يوفر نسبة للمواطن من
    دخل البترول يساعد في رفاهية الفرد – ودعت للاهتمام بالزراعة. وفيما يتعلق
    بمشروع الجزيرة فيجب تقويمه بدراسة واعادة النظر حتى يصبح قويا كما كان
    في الماضي بل يتصاعد بحكم التطور الإقتصادي والتكنولوجي وهو المشروع
    المعروف في العالم بأكبر مشروع زراعي فهل لنا أن نفتخر به للمرة الثانية
    والثالثة والرابعة لأن يكون هو مكان للأفتخار والتطور والريع الاساسي
    بالنسبة للمواطن السوداني في دخله ، هناك مشروعات كثيرة ولكن مشروع
    الجزيرة هو المشروع الاساسي الذي يجب أن نقومه وان نعطيه الأولوية في
    التقويم وانا ادعو لخلق المعادلة الثلاثية بين التصنيع والزراعة وبين
    البترول وهى ممكنة ، هذه مسائل لابد منها في هذا المجال بجانب ذلك هناك
    مشروع النقل النهري والمشروعات السياحية والأسماك في البحر الأحمر كل هذه
    مشروعات تتطلب الاهتمام ونحن نحسب أن السودان في وضع يمكن أن يطور هذه
    التنمية عشرات المرات علي ماهو عليه الآن بوضع الأسبقيات وكذلك التصنيع
    والتعليب
    الخ
    هذه هي أهم النقاط التي يمكن أن اضيفها في برنامجي الإقتصادي وهي موائمة
    للغاية













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 19 مارس 2010 - 14:20

    س : خدمات
    التعليم والصحة والبطالة والفقر ماهي أطروحاتكم لحل هذه القضايا ؟


    ج: بالنسبة لهذه القضايا ايضا لابد وان اشير الي اهتمامي المتعاظم بها
    و ساعمل على وضع برنامج انساني لتطوير أوضاع المعاشيين وتطوير وتحسين
    الأوضاع التعليمية والصحية وذلك عبر مجانية التعليم والعلاج وارجاع
    المفصولين الي مواقعهم وهذه ليست نظريات
    . كل شيء ممكن المال موجود إذا دام السلام هل نحتاج إلي حرب.؟ إلي معدات
    حربية وطائرات ؟ لا وان الأمور إذا تم التوافق والوحدة الوطنية والسلام
    والإهتمام بالسودان فوق كل اهتمام شخصي لابد من أن نوفر المال هذا الوضع
    الطبيعي الذي نسعي جميعنا إليه ويذهب هذا المال إلي التعليم والصحة وإلي
    الخريجين والمفصولين والمعاشيين وللمرأة في كل ريف السودان وحضره


    س : رؤيتكم لمعالجة ديون السودان الخارجية ؟

    ج : الحقيقة ديون السودان كما هو معلوم متراكمة وكثيرة ولايمكن حلها إلا
    عبر العلاقات الخارجية المتينة والتصالحات المستمرة الثنائية وتحالفات
    وتصالحات مع المنظمات الدولية في إطار تعاون دولي
    ولكى نحقق ذلك لابد أن نطالب جميع الأصدقاء في أوربا وأمريكا والعالم
    العربي وآسيا أن يجمدوا لنا هذه الديون وذلك ممكن لان بعض الدول قد جمدت
    ديونها وان هناك في العالم من استجاب لكثير من الدول النامية فى مسالة
    تجميد هذه الديون وكذلك لا اعتقد ان هناك صعوبة في التجميد إذا كان هناك
    تعاون دولي حقيقي وانفتاح وجدية محلية وتصالح ووحدة وطنية كل هذه الاشياء
    اعتقد أنها تسهل في حال أيجاد الأساس والقاعدة المتينة لهذه الأشياء

    س: وعن الاستثمار ؟

    ج : بالنسبة للإستثمار هو في المقام الأول يحتاج إلي فهم ودراية وتدريب
    وروح وطنية أقول هذا الحديث في البداية لأنني كثيرا ما استمعت للمستثمرين
    الذين يأتون الي السودان في حماس ولكن يتناقص هذا الحماس بسبب عدم
    الإجراءات السريعة وبسبب بعض القوانين التي تؤخر تنفيذ تلك المشروعات
    الإستثمارية وايضا لبعد المواقع المختلفة للمستثمر عندما يأتي ويضيع
    الكثير من الوقت فيدب اليأس في نفسه ويحاول أن يبحث عن بلد اخر
    نحن لدينا اخلاق عالية وتعامل بمستوي رفيع لكن حديثا دخلت علينا بعض
    المفاهيم التي يجب أن نزيلها في تربيتنا الإجتماعية من ناحية الامانة
    والجدية واظهار المظهر العام الوطني للسودان













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 20 مارس 2010 - 7:46


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 21 مارس 2010 - 14:00

    أمى يا دار السلام يا حصنى لو جار الزمان ،
    ختيتى فى قلبى اليقين يا مطمنانى .. بطمنك
    أمى .. الله يسلمك
    Happy Mother's Day

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الثلاثاء 23 مارس 2010 - 7:11

    لخرطوم في 23 مارس(سونا)- يستضيف برنامج وكالة
    السودان للأنباء (مجهر سونا) والذي يبث علي الهواء مباشرة عبرقناة النيل
    الأزرق اليوم فى الساعة الثامنة والاربعين دقيقة مساءً الدكتورة فاطمة عبد
    المحمود مرشح تنظيم الاتحادى الاشتراكى الديمقراطى لانتخابات رئاسة
    الجمهورية التي ستجري

    بالبلاد شهر أبريل القادم.

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأربعاء 24 مارس 2010 - 6:07


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأربعاء 24 مارس 2010 - 10:52


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الثلاثاء 30 مارس 2010 - 14:21

    توزيع البث لمرشحي الرئاسة - ملف الانتخابات بالاذاعة السودانية فاطمة أحمد عبد المحمود
    31/03/2010 من 10:30م - 10:50م

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 2 أبريل 2010 - 11:30

    Fatima remains in the race

    Perhaps we all read, in February the NEC rejected
    Fatima’s candidacy citing non-compliance with signature and registration
    requirements outlined in the electoral law.

    NEC said she had not had her papers stamped by state committees, despite
    having previously told her this was not necessary. The highest court in
    Sudan then reviewed her appeal ruled that she was wrongly excluded and
    allowed her to rejoin the race for president in the April elections.

    Only through her persistence and quest for justice did she keep her
    place. And against all unworkable settings and existing odds, she is
    adamant to persevere.


    We all know that with the election procedure come trials,
    tribulations, pros, cons and risks. Fatima stands firm with her decision
    to continue to endure the challenge.

    She is weighed down by the notion of deceiving the hopes and
    aspirations of her followers, the voice of marginalised Sudanese women
    and believers in her cause. She insists, unless the election is aborted,
    nothing will sway her from delivering her message.

    In tandem with other candidates, she acknowledged and voiced in the
    media suspicions of fraud and attempts of coercion. She recognises and
    shares the frustration of other candidates. But in the way of noble
    warriors and freedom fighters pleas to them to rejoin the race, defy the
    intimidation with integrity and continue to speak to the Sudanese
    conscience. Why, because the nation is not blind. The nation is loyal
    and defiant and knows its history.


    There is still time to avert a probable eruption of this volatile
    nation, let down and ill with loss and humiliation.
    Investigation in retrospect, scrutiny of vote counts, vote recounts and
    other remedial measures were tested and justice finally accomplished.
    Let us learn from examples around the world where lives and homes were
    lost at times like these, let us not forget our families, our children
    our friends and brothers in solidarity who can suffer when violence
    breaks out.


    There is still time, please persuade your candidates to rejoin the
    race, survey opinions and make petitions, this is a national call and we
    are all accountable.













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 3 أبريل 2010 - 4:10

    قررت المفوضية القومية للانتخابات منح البروف
    فاطمة عبد المحمود كأس الترشيح النظيف وذلك كوﻨﻬﺍ لا ﺘﺘﺤﺪﺚ عن تزوير
    الانتخابات وإنما ﺘﺭﻜﺰ كل مجهودا ﺘﻬﺍ في طرح برنا ﻤﺠﻬﺍ
    وحلوله للمشكل السوداني وسلبيات الفترة السابقة بدلا عن اضاعة الوقت في
    الحديث عن التزوير والتلاعب كذلكك اشترك ﻤﻌﻬﺍ في الجائزة العميد عبد
    العزيز خالد

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 3 أبريل 2010 - 7:44

    لا تنسى ان تضع علامة الاختيار داخل الدائرة
    لا تضع أكثر من علامة في البطاقة الواحدة


    البطاقة الخضراء : لانتخاب رئاسة الجمهورية
    البطاقة الصفراء : لانتخاب الوالي
    البطاقة الحمراء : لانتخاب المجلس الوطني
    البطاقة الرمادية : لانتخاب قائمة المرأة
    البطاقة الزرقاء : لانتخاب رئاسة الجنوب
    البطاقة البنفسجية : لانتخاب مجلس تشريعي الجنوب

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 3 أبريل 2010 - 10:03


    11th - 12th - 13th April 2010

    Please be there

    Cast
    your ballots at nearest polling station


    Rehearse your steps,
    control your temper and avoid disorder


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 4 أبريل 2010 - 6:19


    مجهولون
    يملِّكون المواطنين معلومات مضلِّلة عن كيفية التصويت
    أبلغ مواطنون «الوطن» عن وجود أفراد يدعون أنهم
    يقومون بتثقيف الجماهير بشأن الانتخابات وكيفية التصويت بأمدرمان، ويطلبون
    منهم وضع علامة«صاح» في أكثر من دائرة في البطاقة الواحدة.
    وأبانوا أن من يمارسون هذا العمل ينشطون في الأسواق والأحياء الطرفية،
    مطالبين الجهات المختصة بالتدخل وإيقاف ما أسموه بالتضليل، الذي يرمي -
    وفقاً لإفادتهم - لإتلاف أكبر عدد من البطاقات الانتخابية. وأوردوا أن مثل
    هذه الخطوات تتنافى مع العرف الانتخابي، والذي يتطلب التصويت لمرشح واحد
    في أي مستوى من المستويات.


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 4 أبريل 2010 - 15:31

    As for SPLM, Communist and Umma(2) followers, its unclear
    what unfolds in the next days as there's as a lot of weighing things up
    underway.

    Understandably we don't know election culture, 7 days to go and some of
    us “voters” are still not sure where/how to vote correctly, please
    find out.

    Some are being mislead by citizens inciting disorder on Dday, please
    be aware.

    Boycott parties, please discourage your people from doing so,
    peaceful demonstrations are more effective, and personally for 11-13th I
    think for non-voters’ safety they should stay at home

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 4 أبريل 2010 - 19:39

    ما موقفك من المعارضة الداعية لتأجيل
    الانتخابات أو مقاطعتها؟

    - نحن مع استمرار العملية الانتخابية وعدم مقاطعتها. هذا قرار صدر عن
    حزبنا، على أساس أنني امرأة.. وباعتبار أن ترشيحي يعد أول مبادرة من نوعها
    في السودان، كأول امرأة تخوض مثل هذا المضمار. وأنا لدي رسالة أريد
    إيصالها من خلال خوضي لهذه الانتخابات، . رأينا أن نواصل الرسالة وألا
    نقطعها لأي سبب من الأسباب، وإكمال الشوط إلى آخره بخيره وشره. العملية
    ليست مناصب فقط، بل وسيلة ودعوة لتوعية المجتمع وترسيخ قيم ومبادئ تقول:
    إن من حق المرأة خوض الانتخابات الرئاسية، وتثبيت هذا الحق في أذهانهم.
    كما هي وسيلة أخرى لنشر ملامح برنامجنا الانتخابي الذي نؤمن به. ونعمل من
    أجل تحقيقه وسيادته.


    نحن نتفق تماما مع ما جاء في مذكرات هيئة مرشحي الرئاسة، ومع قوى المعارضة
    المنضوية تحت لواء «تحالف جوبا»، في جميع النقاط التي أثاروها، من حالات
    للتزوير، وممارسات سالبة، تحد من فرص الأحزاب في الحصول على أجواء منافسة
    عادلة. ونحن معهم في مطالبتهم بتأجيل الانتخابات إلى شهر نوفمبر (تشرين
    الثاني) وتشكيل مفوضية جديدة، وتعديل قانون الانتخابات، لمعالجة الثغرات
    والنواقص، لكن هناك اختلاف في كيفية معالجة هذه الممارسات الخاطئة. البعض
    قاطع، والبعض الآخر قاطع مع فتح الباب للعودة، وكثيرون رأوا ضرورة المواصلة
    ومن بينهم نحن. لم يكن هناك إجماع، لذا كانت هناك مقاطعة جزئية.. رأينا
    أن نثبت حقنا في خوض التجربة، لتصبح مشاركة تاريخية، وفتح الباب أمام
    نظيراتنا العربيات والأفريقيات. وقد قمنا باستشارة عدد من التنظيمات
    النسائية العالمية، والمؤسسات التي تهتم بالمرأة، للاستنارة بآرائهم. وهم
    يشاركوننا الرأي نفسه بضرورة الاستمرار في الانتخابات. ونحن نتوقع أن يتدخل
    الخيرون بين الحكومة والأحزاب الأخرى من أجل حل وسط، واتفاق حد أدنى،
    يمكن الجميع من المشاركة













    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 4 أبريل 2010 - 20:43

    هل تتوقعين
    الفوز بالرئاسة.. وأين تضعين حزبك بين الآخرين؟


    - لن أكون متفائلة أو متشائمة، وأعتقد أنني سأحصل من الأصوات لي ولحزبي على
    ما يقنعني، ويبرر ترشيحي. هناك أحزاب بلا قواعد وترفع من سقف توقعاتها
    لدرجة غير معقولة، ولكننا متواضعون. نجاحي ممكن، وفشل تماما مستبعد. وأأكد
    أنني لن أكون من أحزاب القعر، وحصولنا على نسبة أصوات عليا يعد نجاحا لنا
    بشكل كبير.













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الإثنين 5 أبريل 2010 - 9:55

    Important:

    Check "Mofawadeya" website for updates during this week


    WWW.NEC.ORG.SD

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الثلاثاء 6 أبريل 2010 - 8:13

    Here is what someone said to me in
    another discussion.

    He said:

    فاطمة حكمت قبل كدة مع ناس نميري وفشلت

    كانت شيوعية والشفيع هو من توسط لها للدراسة في روسيا


    على اساس انها من كوادر الحزب


    انشق الحزب لاثنين واحد مشى مع نميري والثاني هو الحزب الاصل


    قتل نميري زمرة الاصل منهم الشفيع وغيره


    الحزب اعتبر المشو مع نميري خونة وهم بالفعل كذلك


    حيث استعان بهم نميري لقتل زملاهم


    كانت انتهازية حيث استقلت وجودها في الحكم وتقربت للزمرة الحاكمة وفي ستين
    ناس الحزب والمبادئ


    كانت بتساهر مع ناس نميري لنص الليل لمن طلقا راجلا

    بس
    سيرتا الذاتية سمحة

    بس
    بعد كل سطر من أسطر السيرة هناك اسطر لم تدرج



    I
    relied:
    Saif, the art of debate embodies objectivity rather than the use of
    harsh biased tones.
    Let us first set the scene, while other candidates are defending
    themselves from accusations of corruption, theft of land, violence,
    murder, inciting racial hatred etc, your allegations about Fatima are
    indeed humorous.
    Indeed at one time, one of Fatima’s role models was Fatima Ahmed Ibrahim
    (her history is well documented), who as a woman fuelled her with
    enthusiasm to contribute in politics. In secondary school, Fatima Abdel
    Mahmoud was a well-spoken, bright and keen student. This caught the
    attention of associates of the Communist party who saw in her a
    potential activist to promote their programme. She earned their respect
    and admiration but briefly after she moved on to pursue her studies in
    Russia. Honestly, I am not entirely sure if Shafi3 helped in that??
    But Fatima was appealed by the Socialist ideology which was globally a
    powerful political movement in the 60s and 70s. She read profoundly
    about Socialism, attended their debates and argued with its thinkers.
    Her interest grew and from then onwards her affiliation and loyalty was
    Socialist at the time (now Social Democratic).
    During Mayo, Fatima was devoted to specific roles; Health, Youth and
    Social Welfare and Women Development. She had no direct engagement with
    other government pronouncements of the kind you mention. Indeed she has
    apologised for the atrocities suffered by communists during Mayo, in
    an interview she was asked
    :
    ولكن كانت هناك أحداث سلبية كثيرة وعمليات قمع.

    - نعم كانت هناك
    سلبيات ونحن نعترف بها، مثلما حدث بعد انقلاب الشيوعيين في أوائل
    السبعينات، وأحداث الجزيرة أبا، وودنوباوي، وانقلاب 1976، ولكننا نقول: ما
    الذي يمكن أن يفعله أحد في السلطة لحماية حكمه، إذا هوجم؟ بالتأكيد لن
    يجلس مكتوف اليدين. للأسف هناك قطاعات تأذت من نظام مايو، وتأذى نظام مايو
    منها، لأنها حاولت الاستيلاء على السلطة بالقوة، والسلطة حاولت أن تحمي
    نفسها. نحن نعترف بالسلبيات ولم نتبناها. وعلى الرغم من ذلك حصلت المصالحة
    وشاركت غالبية الأحزاب في نظام مايو، بمن فيهم الإخوان المسلمين، وحزب
    الأمة، والاتحاديون، والشيوعيون في البداية، وقد كانت مشاركة الإسلاميين
    والاتحاديين، وهما الشريحة الأوسع في السودان، حتى نهاية عهد مايو في
    أبريل (نيسان) 1985.


    I wish we can fear God
    when making allegations of private nature.
    "كانت بتساهر مع ناس نميري لنص الليل لمن طلقا راجلا "
    All that can be said here is inevitably, people who succeed in life are
    always accompanied with rumour and telltale. Fatima descends from a
    conservative and encouraging family. Through her journey she also had
    the privilege of a supportive husband with whom she enjoyed a long
    stable marriage, not immune to anecdotal minor conflict as with all of
    us.
    Mercy be upon us all

    He said:
    الاعتراف لا يقلل من حجم المشكلة او يسقطها

    وكون
    انها كانت تخاف سطوة السلطة الحاكمة فكان اشرف لها ان تعتزل بهدوء

    وفي
    هذه الحالة كانت ستسجل لها في صفحات التاريخ صفحات نقية

    لكن
    ضعفها تسبب في خذلانها بني جلدتها وتسبب في موت خلق


    وانسان ضعيف لن يقدم لدولتنا شيء لكنه قد يعيق تقدمها


    وبخصوص انها تنفي عنها عيب المشاركة لأن فلان وفرتكان شاركوا


    عاوزة تقول يعني انا غلطت زي ما غلط فلان

    كلو
    مسجل ومكتوب

    ما حيكتبو حقتك حسنة
    وحقتم سيئات

    I replied:
    Saif, much of your disapproval is blinded by what should have been done
    rather than what has actually been done. By “done” I imply factual
    evidence of contribution. This is sadly the very reason why many
    esteemed political thinkers rejected by governments, have taken back
    seats as spectators through the years and accomplished little but
    voicing ideals. But inexistent factual contribution to Sudan.

    All political ideologies are valid if applied correctly, most
    importantly if parties are willing to rise above their personal and
    interpersonal disagreements.

    Fatima ya Saif is a skilled and ethical polititian, has grassroot
    support and the determination of a warrior. Fatima recognises the
    shortcomings of totalitarianism and is now calling back all parties to
    draw the new political map of Sudan hand in hand



    the debate continues



















    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأربعاء 7 أبريل 2010 - 14:03


    Here are some of Fatima-sceptics


    اولا
    تسلمي على هذا الكم الهائل من المعلومات

    ولكن انا مع الحديث "لن
    يفلح قوم ولوا أمرهم امرأة "
    مع الاعتذار
    يعني وتسلمي مرة أخرى

    انا
    ماعندي مشكلة في د/ فاطمة عبدالمحمود
    عندي مشكلة في قضية تحرير المرأة فقط , واستوقفني احد الردود وانا اوافقه
    الراي وهو كالتالي:
    اريد ان افهم فقط تحرير المرأة في ماذا؟
    وهل المرأة في الاسلام مقيدة ومكبلة بالسلاسل
    ام تريدون تحريرها من الاسلام ككل وحجابها وعاداتها الاسلامية السمحة.
    فكرة تحرير المرأة هذه فكرة ساقطة لا يقبل بها اي مسلم غيور علي اهله.
    والحمدلله المرأة في بيتها معززة مكرمة كألألماسة لم تعفر بغبار العولمة
    والتحرير كما تزعمون.
    يكفيهن قول الله عز وجل ( وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولي
    ).

    God created males n'
    females as equal in all respects and values .. but each was given a
    distinct role in life !! We - Men- were given the responsibility of
    leadership n' protection , while Females were given the role of
    life-givers n' helpers . Women are not Men and vice verse !! .. you
    don't see us bi****g about not being able to get pregnant !! .. got my
    point ?
    Women are just not cut out for politics !! .. n' that's why :
    I'll not vote for a
    woman as a president !!

    على الرغم من هذه السيرة المرصعة بتاريخ ناصع وحافل وملي
    بالمناصب الدستورية والقيادية العليا في الدولة لكن يبقى في الاذهان سؤال
    واحد الى السيدة البروف .
    اين الدكتورة فاطمة عبد المحمود من السروراب ؟ ولماذا لم تشتمل هذه السيرة
    الطيبة على انجازات او اعمال تزكر في السروراب ؟ . مع العلم يا اختي ان
    الدكتورة في انتخاباتها السابقة كان السبب الاساسي في فوزها هم السروراب .
    فهل هذا جزاء سنمار؟


    ألتمسى لنا عزرا يادكتورة عشان اوكامبو واشكاله
    داخليا وخارجيا..وقفنا مع البشير

    لانريد ان نقول اين الدكتورة والخالة
    فاطمة من السروراب ....
    ولكن يظل العزاء ان السروراب تضم بينا ذراعيها ( البروفيسور , الشاعر .
    العالم . العلام. ....... الي انسانها البسيط )
    فأين كل هولاء الزمرة الذين لا يعرفون السروراب الا عند حاجتهم اليها الا
    عندما يضيق بيهم الحال لمناصرتهم ....


    شاهدت حلقه الامس بمنبر سونا وكانت البروف

    كما عهدنا طرح جيد وعدم اساء للاخرين

    وهي سابقا قامت بمجهود للريف ربما

    لم يكن بالمامول ولكنه تحرك

    اما هي في اي لقائتها تفتخر بالسروراب

    نجد ان كثيرا من المشاهير لايذكرون شي

    من موطنهم الاصلي

    بالنسبه لموضوع الانتخابات بنتنا هند

    اوفت ولكن سلمت بالفوز للبشير الذي

    اعتقد انه اقوي المرشحين مع امنياتي

    له بذلك وللبروف تحياتي


    لو كان العلم والاوسمة والشهادات التقديرية
    والشجاعة والثقة بالنفس هى مؤشرات الفوز فى الحملة الانتخابية لرئاسة
    الجمهورية , فان البروف د .فاطمة عبد المحمود هى من احق المرشحين للفوز
    بالمقعد الرئاسى وهى المنافس الوحيد للمشير البشير (رجل المرحلة القادمة )
    بغض النظر عما ستسفر عنه الانتخابات , حيوا معى البروف (ابنة المنطقة
    البارة ) على هذه الخطوة الشجاعة , وبالرغم من ان كثير من الاصوات ستذهب
    للبشير رضينا ام ابينا

    لك الله الابنه او الاخت هند من منا او
    من السودان لايعرف العلم على راية السارية العالمة بنت عبد المحمود انها
    سابقة المتعلمات فى سوداننا الحبيب ووطننا العربى متقدمتهن منصبا وعلما
    اختى هند..وهى فخر لنا ولاننسى ماقدمتة المنطقة الى فاطمة فى الانتخابات
    المايوية وفوزها الكاسح ولم تفارق اذنى غناء المرحومة فريال حسن والحماس
    الذى عم القرى والحضر (الفوز فوزنا ونحن اهلوا وبنستاهلوا

    سؤالى هل يمكن ان نفرح مثل ذلك الفرح
    الكل يتمنى فوز ابناء منطقتة فى مايقنع الفرد ...اما مع المشير البشير
    اتمنى لكل المرشحين حظا اوفر فى الانتخابات القادمة...وعشت ياسودان






    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأربعاء 7 أبريل 2010 - 14:03


    More
    Fatima-sceptics


    البروف فاطمة أحمد عبدالمحمود المره الحديدية حفظها الله ورعاة ولاكن يا
    هند بينى وبينك المنافسة مع البشير صعبه . ولكي التحية والتقدير وتحية
    خاصة العمه البروفسر فاطمة عبدالمحمود السرورابيه الاصيله .


    ربنا يوفق كل من اراد الخير لهذا البلد

    بس معليش ما اقدر اوعدك اني أصوت ليها

    تقبلي فائق احترامي
    .

    ربنا يولى من يصلح
    .......... لك الشكر الاخت هند

    مشكورة هند وحقا د. فاطمةعبدالمحمود من النساء الناجحات ولكن ارفض اكون تحت قيادة امراة لان المراة مهما كان تفهي ناقصت عقل ودين ومنذ فجرالاسلام
    كانواالرجال هم الملوك دون النساء وهذامن حكم
    ربنا.. والمصطفي (ص) كان
    لديه بنات ولوكانت تصلح القيادة المراة كانوااصبحواهم الخلفاء المؤمنين بدل عثمان بن عفان اوعمربن الخطاب ووالخ.... رضي الله عنهم
    ولكي ودي وحبي وتقديري هنــــــــــــــــــــــــــــــــــد

    واهلنا زمان قالوا (المراة لوكانت فاس مابتقطع الراس )

    وأيضاً : فإن
    المصلحة المدركة بالعقل تقتضي عدم إسناد الولايات العامة لهن، فإن المطلوب
    فيمن يُختارللرئاسة أن يكون على جانب كبيرمن كمال العقل، والحزم،
    والدهاء، وقوة الإرادة، وحسن التدبير،وهذه الصفات تتناقض مع ما جُبلت عليه
    المرأة مننقص
    العقل،وضعف الفكر، مع قوة العاطفة، فاختيارها لهذا المنصب لايتفق مع النصح
    للمسلمين،وطلب العزوالتمكين لهم، والله الموفق

    miss Hind
    I think that in sudan woman imbossible to be President because sudanees
    think that the woman is very week so that she cant be President and
    they think that the woman if be
    President the men will not be Satisfaction

    thank you fore yourCourage

    ههههههههههههههههههههههههه

    المحترمة الاستاذ / HINd لك التحية و الاحترام و الشكر علي الطرح الممتاز
    للمرشحة لرئاسة الجمهورية الدكتوره فاطمة عبد المحمود عن الاتحاد
    الاشتراكي السوداني الديمقراطيي وكنت أحد موسسي هذا الكيان الذي جمع أهل
    السودان في بوتقة واحده و كنت و غيري نضع الامال ان يحدث التغيير من خلال
    هذا التجمع الكبير الذي ضم أهل ا لسودان جميعا من الوحدات الاساسية وحتي
    المؤتمر العام و اللجنة المركزية حتي تكالبت الاحزاب علي النظام و رجعوا
    بالسودان مرة اخري الي مهاتراتهم حتي وهب الله الانقاذ لتعيد الآمور
    لنصابها د -فاطمه مواطنه مخلصه ومؤهله 100 % كان الاجدر بها ان تنضم
    لركب الانقاذ حتي تجد الفرصة لخدمة السودان طالما أهداف الانقاذ هي تقريبا
    نفس اهداف مايو الجميع ضد التخلف والتحزب الخ

    انحن معاك ياالبشير

    حيكومات تجي وحيكومات تفوت يارب ماتجيب
    الحيكومة التحكمنا فيها مرة مهما كانت وهون يامهون
    ياهند ولا اقول ليك ربنا يعينك على ما بلاك

    With all due respect to you ..
    But only tell you that we are with al-Bashir to
    death
    ...


    بغض النظرعن كل الذي قرأته عبرهذه السطور وماتحمله هذه السيد من مؤهلات فإنها لاتستطيع ان تحكم السودان لمدة 24 ساعة والبرنامج الذي أتت به لا جديد فيه وأما عن حلقتها عبر ( مجهرسونا ) فإنها تفرغت لتمجيد (مايو
    )
    والفترةالمايويه هي ومن معها من مرافقين لا أريد أن أعلق على كلما دار في الحلقة ولكن وجهة نظري الشخصية هذه المرأة غيرجديرةبحكم السودان ( إن إستطاعت أن تفوز ) !!!

    لو
    الرجال رقاصين
    ممكن ندي فرصه للنساء
    ولكن
    دا مستحيييييل في سودانا العزيز

    من متين يادكتورة والمرأة هى البتسير امور دولة هى قادرة
    على بيتها ولا على اولادها ، دولة مثل السودان لها حدود مفتوحة مع دول
    تعرف بالاشرس فى افريقيا لها حروب تدور منذ ولادتنا الى مماتنا ليس بحبنا
    للحرب ولكن لعدم رضانا بالذل والحقارة
    هل تتوقعى سيدتى فاطمة كما نقول بالدارجى ان تكونى رئيسة وتحكمى مثل حكم
    الرجال
    واحاول ان اذكرك بقول الله تعالى
    ((الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ )

    عقليه الناخب السوداني لا
    تسمح له بانتخاب امراه الي الرئاسه خاصه في وضع السودان الحالي انقسام
    قبلي و شمال و جنوب و جلابي و غرباوي هذه كلها عوامل زائدا المقوله عند
    اهلنا في كل السودان التي تقول المراه لو بقت فاس ما بتكسر الراس و
    بالنسبه للدكتوره ما شاكين في انها جديره لكن العمر بيلعب دور حالها حال
    نقد و الصادق المهدي . لازم نفكر في شخص قوي امين
    .

    لا يمكن ان تكون هذة المرة ريس للسودان اولا انها شوعيه
    والشوعيه انتهت فى العالم ثانيا 80% من السودانين مسلمين للقول (لابارك
    الله فى قوم ولو امرهم امراه

    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأربعاء 7 أبريل 2010 - 14:04


    More Fatima-sceptics

    الله يعينك يا بتى
    وتانى بقولليكى (المراة لوكانت فاس ما تقطع الراس)

    معليش بالدارجى كده عشان انا ضد ترشيح النساء لمثل هذا المناصب
    ماهو حالنا عندما تقودنا امراة

    وهل التعلي ميعطى القوامة للنساء بان يحكموا دولة اسلامية


    إلى
    الحاجة فطومة والمرشحة الناعمة الوحيدة وسط هذه الغابات المليئة بالاُسود
    والثعالب .. .. أرجو أن تلتزمي الصمت وأمكثي في بيتكِ .. حتى الصادق
    والترابي سوف لا يصمدون أمام هذا التيار الجارف ...

    نحن
    نقول البشير ولا بديل للبشير إلا البشير ..


    إذا
    أمرها يهمكِ خاص أنا ممكن أكلم كلتومة وعيالها يعطوها أصواتهم .. لكن أنا
    شخصياً ما بعطي صوتي إلا لـ (
    عمــــرالبشير )

    حياكم الله هي انسانة
    متمكنة وقمة الثقافة والعلم وخبرة ادارية وثقة بالنفس لاحدود لها ولكن000
    الارث التاريخي لمايو ونهايتها بالانتفاضة الشعبية وايضا نظرة الشعب
    السوداني للمراة كحاكمة قد لاتكون في صالحها ؟


    كلنا
    معاك يابشير


    يحيى الإتحاد الإشتراكي الديمقراطي

    يا سعادة النائب أول
    مرة أسمع بأن الإتحاد الإشتراكي الديمقراطي عنده ولد إسمه يحيى


    لكي
    أختي خالص الشكر مع أمنياتنا للدكتورة بالتوفيق وإن لم يكن في هذه الجولة
    نأمل أن تكون هناك جولات أخرى انتخابية نتعلم ويتعلم جيلنا كيفية
    الاختيار الأنسب لمن يحكمهم


    شكرا
    ليك اختنا هند الدكتوره فاطمه تستاهل منصب اكبر من كده بس يمنعنا ديننا


    بالتوفيق للرئيس البطل اسد افريقيا والعرب عمرحسن احمد البشير


    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 12:53

    نفخربان يكون لدينا امراة سودانية وابنة بلد بهذه السيرة الذاتية الذاخرة ونتمنى اخت هند ان تسيرى على خطاها وربنا يمدها بالصحة والعافية

    طبعاً الواحد فينا بتمنى الاحسن
    نظام مايو حتى لو كانت هناك بعض الاخطاء
    فالُتترك مع من ذهبو وذهبت بهم ادراج الرياح
    الطموح والأمل في نظام مايوي متجدد بروح شبابية وطبقة متعلمة من الجيل
    الجديد جيل اليوم
    فاطمة نفسها تسلم هذه الرسالة لجيل اليوم
    ومنها ينطلق نظام متجدد تاركاَ الأخطاء التى حلت في السابق
    وهاكذا تبنى الآمم أوطانها

    والله سيرة ذاتية جيده ..

    والله شكلها ده البتحكم السودان تمام على الاقل يمكن تحن على الشعب وتكون ليه أم حنون لا تنومنا جيعانين لاعريانين وتشرف على علاجنا وتخلص البلد من العطاله

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 12:53


    د. فاطمة عبدالمحمود تقلدت كل
    تلك المناصب ونالت كل تلك الأوسمة وساهمت كل تلك المساهمات في مجال الطب
    والعمل الطوعي والمنظمات والسياسة والكتابات فهي جديرة حقاً بأن تترشح
    لرئاسة الجمهورية وأيضاً برنامجها الإنتخابي جميل جداً وكما أسلفت فقد
    دخلت التاريخ من أوسع الأبواب وحتى ولو ما حالفها الحظ فإنها أول إمرأة
    تترشح لمنصب رئاسة الجمهورية وسوف يذكر التاريخ أن د. فاطمة عبدالمحمود
    كانت مرشحة لرئاسة جمهورية السودان في عام 2010م ...


    شكراً
    للاخت هند على الطرح الوافي لملف المرشحة

    د
    / فاطمة عبد المحمود وبرنامجها الإنتخابي .


    واتمنى لها التوفيق والسداد في هذالإنتخابات


    وبالتوفيق لكل إمرأة سودانية .... ودمتم


    نتمنى
    للدكتورة \ فاطمــــة عبدالمحمود التوفيق والنجاح


    indeed
    she is giving good image for Sudanese ladies…and I hope she will win
    this race and be the first Sudanese lady who become president of sudan


    لكى منى كل التحايا والتقديرفى
    التوثيق للمناضله د. فاطمه عبد المحمود

    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 12:54


    اشهد ان
    لاااااااااااااااااااااااااااااااا
    اله
    الاالله وان سيدنا محمد رسول الله .... قطعتي نفسي يا بنتي
    بس
    اشكرك جداً علىالمعلومات
    الوفيرة
    وفي النهاية انا قول ربنا يولي من يصلح

    منذ فجر التاريخ و للمرأة شأن عظيم في عالم
    السياسة..ومن ذاكرة التاريخ المعاصر نذكر
    مارجريت تاتشر التي سميت بالمرأة الحديدية..و أنجيلا ميريكل مستشارة
    ألمانيا والتي تشغل منصبا كان قد شغله هتلر
    و الملكة بياتركس ملكة هولندا..و اليزابييت ملكة المملكة المتحدة..و الملكة
    سيليفيا ملكة السويد..وغيرهن من النساء الاتي شغلن مناصب قيادية..
    ..
    وفي بلادنا تقلدت المرأة مناصب ريادية..نذكر منهن السيدة فاطمة عبدالمحمود
    -موضوع هذا البوست..فهل تنجح السيدة فاطمة في الفوز بكرسي الرئاسة في
    مجتمع ذكوري؟ هل ستستطيع منافسة البشير و الديناصورات ؟
    ..
    إن مجرد إنتخابها أو حتى ترأسها لحزب يؤكد بأن البيئة السياسية في السودان
    بيئة متطورة جدا هذا إذا ما قارنها بالدول العربية و الإفريقية وحتى
    العالم النامي بإستثاء الفليبين و أندونيسيا
    بلا
    شك بروفسر فاطمة هى امراة حديدية تشكل اضافة حقيقة لمسيرة العنل السياسي
    فى السودان ولا اظن ان هنالك اثنين يختلفون على ذلك. ولكن يبدوا ان سنوات
    من الاغتراب للبحث عن التمييز والتحصيل الاكاديمى وممارسة النشاط السياسى
    والانسانى خارج البلاد قد خصم من اسم بروفيسر فاطمة التى من المفترض ان
    تكون انموذجا لكل السودانيات من عاملات وموظفات وطالبات وربات منازل... نحن
    نتمنى التوفيق لكل من يحمل هم هذا الوطن

    وإذا الشعب يوما اراد الحياة.... فلابد ان يستجيب القدر


    لقد كانت للدكتور فاطمة
    اسهامات كبيرة في عهد مايو ..في قطاع الصحة وفي العمل السياسي العام ..
    وهي تعلن ترشيحها للرئاسة نتمنى لها الصحة و التوفيق والاسهام في حلحلة
    مشاكل وطنها .
    شكرا هند على هذه المعلومات الضافية
    ..

    الاخت هند
    اشكرك علي السيرة النبرة عن البروف فاطمة عبدالمحمود وهي طبعاً سياسية
    محنكة وامرأة لا يشق لها غبار نتمني فوزها في الانتخابات القادمة
    ودمت علي هذه البادرة الطيبة

    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 12:54


    بالتأكيد ولا شك في ذلك ان المرأة قادرة علىالقيادة ولكن لم تسنح لهاالفرصة الكافية إلا انها في السنوات الاخيرة وبعد ان اثبتت التجارب في العديد من البلدان بنغلاديش والهند وباكستان وبريطانيا اعطت دفعة قوية للمراة لنيل حقها في المنافسة على رئاسة السودان،وبهذا البرنامج المتكامل سوف يكون للدكتورة /فاطمة فرصة كبيرة للمنافسة منخلال برنامجها واهدافها

    إلى الامام من اجل
    الوطن والمواطن ................



    فيظل الثبات المنطقي والموضوعي لحزب البروفسير / فاطمة عبدالمحمود وفيظلالبرنامجالمتكامل انها حقاً تستحق الكأس،اكدت انهاتملك قرارها ولها اهدافها ومبادئها وبرامجها لم أشاهدها يوماً تسب حزب ما،بل تقدم برنامجها بكل أدب الحديث والاخلاق الفاضلة، بعضالاحزاب التي شاركت في تقديم برامجها كانت ضعيفة ولاتحرك الانسان السودانى
    والدكتورة / فاطمةعبدالمحمو د لكم التحيةوالتقدير

    يامحمود
    خلينا نشوف دور النساء في السودان

    يقال ان ساعى
    البريد لا يطرق الباب مرتين وفرصة المجد مرة واحدة فنصيجتى لامهاتى
    واخواتى وبناتى ان يسجلن الهدف فالشيكة خالية والكورة فى خط ستة وقون
    وتشيلوا الكاس اول رئيسة امرأة فى العالم العربى وسبق ان كنتن السابقات فى
    الاستزوار والقضاء والقوات النظامية والسلك الدبلوماسى وواليات كمان هيا
    الى الرئاسة وكفاية وقرفنا وزهجنا من الرجالة وعسكر وحزبية ادوا الجماعة
    ديل استراحة محاربين ونشوف المرأة بتعمل ايه!!

    والله يا
    جماعة طالما موضوع ديموقراطية المرأة احق بمنصب رئاسة الجمهورية عدد
    المسجلين للتصويت 80%منهم نساء يعنى الفوز مضمون من الجولة الاولى بالضربة
    القاضية (مش ضربة نافع الما مضمونة ).

    يا نساء
    بلادى اتأحدن وصوتن لفاطمة عبد المحمود وأسقطوا 11 كوكب (حسب قول مؤيدنهم)

    بصراحة أنتن
    ناجحات ورائدات وفى 20 سنة الفائتة كنتن قدر المسئولية ام ترسب منكن احد
    فى :-

    -فى السياسة
    :مريم الصادق- اقنيس لوكودو-ربيكا قرنق-سارة نقد الله -اشراقة محمود
    -نجاة المك-سامية احمد-ومن الرعيل السابق فاطمة عبد المحمود مرشحة
    الرئاسة (رئيسة ان اتحادتن)فاطمة احمد ابراهيم -نفيسة الامين-امال
    عباس-وحواء الطقطاقة -ومهيرة بت عبود والسلطانة مقبولة ام الامة.

    -فى النضال
    الحديث ضد القهر والاستبداد -لبنى احمد حسين-د.ناهد محمد الحسن-وبنت قرفنا
    فى سوق ليبيا.

    -فى المال
    والاقتصاد-سامية شبو-وداد يعقوب-هالة احمد قاسم-امل عثمان-واخريات

    -فى الصحافة
    والاعلام-امال عباس -منى ابوزيد- عفاف حسن امين-وميرفت الرياضة وامانى
    السيد ونسرين سوركتى وسلمى الشرووق وهن كثر

    فى الخدمة
    المدنية-منى النور -خديجة اسماعيل -كثيرات قيادت يشهد لهن فى كل المصالح
    والوزارات

    -فى الفن
    والادب-ندى القلعة -سميرة دنيا -افراح الشعب-نبوية الملاك-اسرار
    بابكر-والقائمة تطول روضة الحاج

    فى العلم 20
    عاما هى الاولى فى امتحانات الشهاده وفن الادارة والعلاقات العامة فى
    كبرى الشركات الخاصة

    -الاولى فى
    الانشاءت الهندسية المعمارية

    -فى تربية
    وتغليم النشئ المعلمات لهن التجلة


    اخيرا نهتف
    المرأة للرئاسة وفكونا من هيصتكم ورقيصكم يا سادة

    والله ايه رأيكم ياجماعة نرشح الدكتورة ونصبح زي الهند
    وباكستان وبنجلاديش وبريطنيا؟ نجرب العنصر النسائي هذه المرة يمكن ربنا
    يفرجها علينا . سئمنا من حكم ( الرجال
    )

    __________________



    عدل سابقا من قبل Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 12:56 عدل 1 مرات

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 12:55


    نحن نفتخر و بشدة لمثل هذه
    الرائدات السودانيات لوجودهن حولنا و لسعيهن لـ بناء وطنِ يتسع للجميع .. و
    وطن رآئد ..


    لكن لي بعد التحفظات لترشيحها في رئاسة الجمهورية :-

    الشعب السوداني بطبيعته لا يحب أن يكون تحت سلطة إمرأة .. و
    الشعب لا يملك الديموقراطيه الكافيه لهذه المواضيع ..


    و يحتاج فترة كافية لنهوضه من هذه الأفكار الرجعيه ..!
    ...........................
    و صراحة انا من مؤيدي فاطمة عبد المحمود .. و بشخصيتها الفذه
    ..


    و أقول للجهات المختصة > أن مثل هذه الشخصيات لا نريد ان
    نضيعها هباءا منثورا .. بل نريد أن نستفيد من كل عقل ناير و نستخدمه في
    خدمة مجتمعنا السوداني و نهوضه .. لنولّد مجتمعا واعيا مثقفا ..

    و مثل البروفيسور و د. فاطمة .. إذا لمن تكن لها مجال في
    رئاسة جمهوريتنا العريقه .. فلتكن لها كرسي في قيادة ثورة إتحاد المرأة
    السودانيه .. و هي جديرة في ريادتها لهذا الإتحاد .. مع إحترامي و تقديري
    الشديدين لرئيسة إتحاد المرأة السودانيه ..

    و وفقكم الله ..
    و شكرا لكي أختي هند المهدي .. لهذه السيرة الشامخه لهذه
    الشخصيه الساميه ..!

    ..

    بالتوفيق
    ليها


    بالتوفيق انشالله
    واتمنى انها تكون انتخابات منصفة
    ومن غير اي حساسيات
    وبطريقة مرضية لكل الاطراف
    وبالتوفيق للبروفيسور فاطمة


    مسيرة عامرة
    بالعمل والتفانى ونكران الذات

    اتمنى لها
    التوفيق


    كلام حلوووووووووووووووووووووووووووو



    تمنياتنا بالتوفيق للدكتورة فاطمة عبد المحمود

    وشكرا لسرد سيرتها الذاتية التي لا يعرفها الكثير
    الدكتورة قدمت للوطن الكثير
    مشكورة اختي الكريمة الاخت هند
    معلومات في غاية الاهمية وتنمنى للبروفسور فاطمة عبد
    المحمود الفوز بمقعد الرئاسة فهي تستحق ذلك



    بالتوفيق د.
    فاطمة عبد المحمود



    حقيقة أحي
    الدكتورة على نهجها الراقي والمتحضر في التعامل مع الإنتخابات وبُعدها
    التام عن إثارة الفتن والغلاغل والإسقاطات الإستباقية للتشكيك في نزاهة
    الإنتخابات كما يفعل الكثير من المرشحين وهذا يُحسب لها.


    كما أحي
    الأخت حنان على مثابرتها ، وأدعوها - بعد الفراغ من حملتها الإنتخابية -
    إلي مشاركة أوسع في هذا المنتدى العامر
    .


    good luck



    مرحبا بك في
    بوابة كسلا


    فاطمة عبد الحمود هي الاكثر كفاءة بقيادة دفة
    السودان

    الشكر على الموضوع الرائع الذي يسرد سيرة طيبة
    لهذه الانسانة
    المناضلة ةالمكافحة من اجل استرداد

    مكانة المرأة في
    المجتمع ولايصال رسالة لكل من

    يشكك في امكانية
    المراة في العمل السياسي

    والنقابي ،
    فترشيح د/ فاطمة لرئاسة الجمهورية

    هو إنتصار
    للدمقراطية في السودان في هذا البلد

    يسود فيه
    الاستعلاء الذكوري على حساب المرأة

    في شتى مناحي
    الحياة ، اذاً ترشيح د / فاطمة للرئاسة

    هي اول خطوة
    لاسترداد المرأة مكانتها داخل المجتمع

    حتى اذا لم تحصد
    كمية كبيرة من الاصوات في الانتخابات

    المقبلة ، فمشوار
    المليون يبدأ بخطوة وهاهي الخطوة قد

    اتت ، نتمنى
    للدكتور فاطمة التوفيق والنجاح ولجميع نساء

    السودان .....
    ودمتم



    لست من الذين
    يعرفون السياسة ولا من محبيها ولكن لنا الفخر كسودانيات بأن هناك أمرأة
    تترشح لأعلى منصب في الدولة في حين ان هناك كثير من الدول المرأة فيها لا
    تجد الحد الآدني من التعليم واشياء اخرى كثيرة


    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 12:55


    بالتوفيق للدكتوره فاطمة


    التحيه
    للدكتوره فاطمه التى لم تجرح اى احد من المنافسين حتى الان وتخوض التجربه
    بشرف المهنه والعلم


    التجلة والتقدير
    للبروف فاطمة عبد المحمود ابنة المنطقة البارة ..بغض النظر عما ستسفر عنه
    الانتخابات الرئاسية ... يحق لنا ان نفتخر بها كسودانيين بصفة عامة وبصفة
    اخص كسرورابيين لما قدمته للوطن وللمنطقة , قابلتها ابان احتفال الهيئة
    الطوعية لنهضة السروراب بافتتاح بعض المشاريع بالمنطقة فى فبراير الماضى
    كانت ما شاء الله تشكل حضورا انيقا تحفه هيبة العلماء كيف لا ... يا بروف
    ... الله يديك العافية


    الاستاد سليم المجترم والله بنت عبد
    المحمود ينت اهل المسيد مسيد ود عيسي وبنت السروراب كل كلمة كتبت فيها
    ولم تكتب لاتعطيها حقها وادا اجيال كاملة لاتعرف عن ما قدمه الشرفاء لهدا
    الوطن فلانلومهم نلوم من يخفي تاريخ الشرفاء فى هدا الوطن عن الاجيال
    كلتا معك والله معك وحتي لو شاء الله ولم تفوز بنت عبدالمحمود سكفينا
    فخرا انها الوحيدة التى لازالت تحمل الراية النزيهة لخدمة الوطن فى صمت
    وفقك الله وسدد خطاك وكلنا معك بادن الله---


    ستاذة فاطمة تستاهل تترشح
    للرئاسة وهي اهل لذلك بحكم ما اعرفه عنها وياريب تفوز
    السيدة فاطمة عبد المحمود برئاسة حكم
    السودان حنى نرتاح من العنصر الرجالى البغيض الذى لم يجلب سوى الحرب
    والدمار لشعب السودان منذ الاستقلال والى الان وطوال فترات الحكم المختلفة
    بدءاً بالرئيس اسماعيل الازهرى وانتهاء بعمر البشي ،
    كدى خلونا نجرب مرة واحدة حكم المرأة
    يمكن تكون احسن من مجموعة الرجال السابقين فى الحكم

    ودائما ما تنجح الفكرة عندما
    يتولى من لا يثق فيه الناس الامور






    شكراشكراشكراأ.دفاطمة يللا لقدام----



    بركان من العطاء والمقدرة
    والمعرفة والتضحية

    انت انت ايها الرجل (اب او
    اخ أو زوج )من يفجر هذا البركان وانت الرابح والمستفيد الأولى والأخير
    قبل المرأة


    سيدى، بدايه التحيه للرجل الذى
    لم يبخل بسرد حقوق المراة فى الحياة لتخوض معاركها بكل شجاعة وبساله
    ،والتحيه لهذه المراة الجرئيه التى لم تتأخر يوما القيام بدورها العظيم
    تجاه الوطن ،وبما إن هذا الشهر تتمتع فيه المراة بأعيادها (اليوم العالمى
    للمراة وعيد الأم فأنى أرسل لها صوتى لتعبر عن هذا الشعب بنبضها العظيم
    وشعورها الراقى ،ولها منا جميعا تحيه عشق دمت للوطن ذخرا وفخرا.


    هى فقط تتوشح وسام الإنجاز والتضحيه لأجل
    سودان يسع الجميع

    __________________


    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الخميس 8 أبريل 2010 - 19:37

    الدكتورة
    فاطمة عبد المحمود من ذوي الحنكة السياسية
    لديها سابق الخبرة الكافية والدراية في تسير الامور
    وهذا أول سبب يجعل الانسان السوداني ان يثق
    في من هم قادة ومرشدين


    الدكتورة فاطمة عبد المحمود مصرة على ان
    تربي جيل آخر جيدد جيل قادر ان يحمل رآية مسيرة السودان
    المتجدد

    Fatima has been the underdog all this while, but a
    Big surprise lies ahead.
    She lead a very successful campaign and was recieved by cheering
    masses and loyal supporters in every Wilaya where she delivered most
    powerful speeches and touched the core of everyone's heart.
    Fatima will unite Sudan.
    She can bring progress and justice, peace and stability throughout
    the land.
    Fatima is the only person capable of securing that
    .

    معاكي يا بروف

    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 9 أبريل 2010 - 7:04

    باعت أملاكها لتمول حملتها لانتخابات الرئاسة، على الرغم من
    علمها، في قرارة نفسها، بأنها قد لا تفوز بكرسي الرئاسة. فهي كما تقول
    لديها رسالة للمرأة السودانية والعربية والأفريقية تريد توصيلها
    .


    أنا
    إمرأة رسالية دخلت الإنتخابات بفكر ولي مقاصد سامية أُنافس بقوة والنتائج
    على الله تعالى.. في حوار مثير مع البروفسيور فاطمة عبدالمحمود قالت: رفضت
    الإنسحاب من الإنتخابات للآتي ودشنت حملتي بسرايا الزبير باشا بالجيلي فأنا
    حفيدته وأفتخر بذلك لأنه رجل تاريخ.. أواصل حملتي بقوة ولي جمهوري في كل
    الولايات ولي إنجازات وبصمات



    هل تعتقدين أن الظروف في السودان
    مهيأة الآن لقبول امرأة على كرسي الرئاسة في القصر الجمهوري؟

    - الظروف مهيأة في السودان منذ
    عهود.. والآن مهيأة أكثر... الدستور لا يمنع.. ولا الدين والشرع.. الرسول
    - صلى الله عليه وسلم - كان يقول إن النساء شقائق الرجال.. وخذوا دينكم
    من هذه الحميراء (السيدة عائشة)



    هل أنتم جاهزون للانتخابات؟
    - نحن جاهزون.. وحملتنا
    الانتخابية ليست أقل من أي حملة انتخابية أخرى للأحزاب المنافسة. قمنا
    بتسجيل 75 في المائة من قواعدنا وهؤلاء جاهزون للتصويت لنا.


















    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الجمعة 9 أبريل 2010 - 15:04


    البروف فاطمة عبد المحمود اتجاه العطالة والتعليم ؟؟
    d]
    وهل من الممكن أن نجد في عهدها إذا ما فازت بالانتخابات عودة المغتربين
    إلى الوطن ؟؟


    بصراحة أنا لست من المتابعين للسياسة والنشاط السياسي ولكن اتمنى فعلا
    الفوز بالانتخابات لمن سينهض بحال السودان ..


    وأريد أن اسألكي عن هذه الجملة اختي هند ..في نقاش عن الانتخابات بين
    مجموعة من السودانيين قال أحدهم أنه يتمنى فوز البشير بالانتخابات فعندما
    سئل عن السبب قال (أن المؤتمر الوطني قد شبع من سرقة الأموال فربما في
    الخطوة القادمة سيكون اعمل كله اتجاه السودان فإذا وجدنا شخصا غير البشير
    في كرسي الرئاسة فسيطول الانتظار إلى أن يصل إلى مرحلة الشبع[

    ]I replied
    Omar, when one
    hears rediculous and poorly balanced spendings on government
    establishments, indeed figures such as: Only 4.5 Billion Sd
    pounds/month government bugdet for Ministry of Health. Only 6 Billion
    Sd pounds/month government budget for Ministry of Education. 10 Billion
    Sd pounds/month for the Palace of the Republic of questionalble
    validity?!

    In addition,
    With recent speculations that South could soon be preparing for war, we
    can go back to the days where NCP spent 3 million US dollars/day on
    arms and ammunition (70% of National budget).

    One indeed
    wonders…


    People say we
    see in the streets with our own eyes the prosperous and lavish lives
    of government associates eg job opportunities by way of wasta, multiple
    busnisses, tall buildings, fancy cars

    One wonders
    more
    ...

    Our isolation
    from the rest of the world and the lack of prospect in improving
    relations with developped countries when harsh words are used in
    referring to them (chopping fingers, necks, under the shoe etc...)
    [/size]
    One wonders
    more and more
    [/size]
    We lived
    through long years of corruption to the point of uttmost frustration.
    The comment above was made by a very exhausted spirit. The commentator
    forgets decent administrations do exist, where equality, freedom,
    co-existence in harmony are alive and well

    Omar, we don't
    have a money problem in Sudan. We have a problem in the core of our
    morals.

    The basic
    principals of good conduct are an inherent morality, comes from fear of
    God and the true teachings of Islam and Christianity and Judiasm even
    before....the core and not the shell.

    Returning to Sudan is everybody's
    dream

    Decent families
    who have raised their children in foreign societies are afraid to take
    them to Khartoum even for holiday for fear of them being humiliated
    by Nizam Al 3am for rediculous reasons. What is the incentive for
    returning when even basic public services are lacking, Health and
    Education eg we are decades behind 1st world even when we now have the
    means.

    ] Again the core
    not the shell, not the huge advert signs, glass buildings and fancy
    roads....


    Even morally as
    individuals we are going down. Sudanese in Khartoum are now liars,
    opportunists and not worthy of trust. Prostitution and drugs have never
    been higher. Rest of Sudanese (except government associates) are
    either drowning their frustration online or infront of satellite tv
    24/7 or cannot afford it and are angry very angry.


    With regard to your question, Fatima has put huge emphasis on
    addressing the problems of Health, Education and Unemployment and
    they are high on her list of priorities.
    [/size]
    There are
    nonetheless, immediate nagging issues such as Darfur and the South that
    need immediate attention

    Health and
    Education are unquestionably the pillars of civilisation. But peace is a
    prerequisite in order to build towards them in a realistic pace.


    There are no
    magical overnight solutions to our complex problems. We need concerted
    effort, motivated minds, foreign experts (including Sudanese abroad)
    and most of all incentives to fuel people's enthusiasm



    [/size][/size]

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 10 أبريل 2010 - 6:02

    يتوجّه أكثر من 16 مليون و500 ألف
    ناخب غداً إلى مراكز الاقتراع البالغ عددها 13000 مركز للإدلاء بأصواتهم
    في انتخابات:

    .رئاسة الجمهورية
    .رئاسة حكومة الجنوب
    . المجلس الوطني
    . المجالس التشريعية الولائية
    .ومناصب الولاة

    يتوقع أن يراقب العملية الانتخابية 250 ألف مراقب من داخل وخارج البلاد

    فيما نشرت الشرطة 54 ألف فرد من قواتها لتأمين الانتخابات

    وانتهت أمس مرحلة الحملة الانتخابية للمرشحين














    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 10 أبريل 2010 - 10:02

    Admin and
    moderators, with your permission;
    The link below contains useful info for voters
    www.sunaelections.com






    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 10 أبريل 2010 - 11:09

    Reuters


    Main Contenders
    Sudanese Presidential Elections - 2010



    FATIMA ABDEL MAHMOUD
    SUDANESE DEMOCRATIC SOCIALIST UNION PARTY

    ABDALLAH DENG NHIAL
    POPULAR CONGRESS PARTY

    HATIM AL-SIR
    DEMOCRATIC UNIONIST PARTY

    http://uk.reuters.com/article/idUKLDE6372BT._CH_.2420













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في السبت 10 أبريل 2010 - 16:26

    I accept that we are a nation united in
    our goal but profoundly divided in our means to reach it. Egotism is
    human nature I accept that too, but there exists a fine line between
    pride in one’s propositions and imposing them to the point of absolute
    disrespect.

    I have over and over seen threads in various forums of very resourceful
    attacks, offence and hatred. Communists, Kizan, angry Southerners, never
    cease to find creative long chains of bitter resentful exchange of
    insults!

    You carry on! Voting is hours away…

    Carry on arguing pointlessly without thinking solutions. I ask and
    wonder why do men leaders repeatedly bring us nothing but disrepute to
    Sudan, abuse of power and disappointment, oppression based on race and
    religion, war, hunger, torture and killings and a whole nation taken
    advantage of clandestinely for years.

    But in nature and science there is proof :

    While men have better mathematical abilities, stronger spatial
    awareness, it is men however who are more prone to dyslexia and language
    problems.

    While men tend to have a "fight or flight" response to stress
    situations, women approach these situations with a “tend and befriend”
    strategy.

    In human relations, women communicate more effectively, focusing on how
    to create a solution that works for the group, talking through issues.

    Women also typically have a larger deep limbic system and are hence more
    in touch with their feelings and better able to express them. Women
    promote bonding.

    While men’s brains are 10% bigger, this size difference has absolutely
    nothing to do with intelligence. Men simply need more neurons to control
    their greater muscle mass and larger body size.

    While men tend to process better in the left hemisphere of the brain,
    women process equally well between the two hemispheres.

    Why I support Fatima?

    For her extra-ordinarily focus on what really matters, for her grounded
    and polite nature, the image that carries true Sudanese values.

    Homelands are safe in the hands of women, from stories of female tribal
    chiefs written in the history of Africa to present day wise women
    leaders.

    You need the wisdom and grace of women.

    You need a neutral medium to calm your ego fuelled macho heads and to
    engage all of you under one roof in addressing your real problems:

    The future of South Sudan and securing its peace, development and
    stability, addressing the needs of victims of atrocities in Darfur,
    focus on working to meet basic needs in medical care and education, to
    speak and to engage with the world.

    No person other than Fatima is capable of achieving that.

    And that is why, tomorrow I vote Fatima.

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 11 أبريل 2010 - 9:17

    اليوم

    منظمة العالم الاسلامي و التي تمثل 77% دولة اسلامية سجلت زيارة بمنؤل
    مرشحة رءاسة الجمهورية الدكتورة فاطمة عبد المحمود .
    و قد كان الوفد متمثلا في عدد من البلدان الافريقية و العربية في مقدمتها
    جمهورية مصر العربية, الجمهورية التونسية, المغرب, المملكة العوبية
    السعودية, لبنان و بعض من الخبراء و المستشارين في المنظمة. كان الغرض من
    الزيارة الوقوف علئ برامجها الانتخابية و قضيتها كامراة عربية مسلمة و
    للمبادرة الشجاعة التي قامت بها في الترشيح لرءاسة الجمهورية.
    و ذكر وفد المنظمة العالمية الاسلامية ان ترشيح الدكتورة فاطمة يعد فخرا
    للمراة العربية و المسلمة في كافة بلدان العالم.
    ان موقفها هذا يتماشئ مع الدين الاسلامي الذي كرم المراة و اعزها و تمنئ
    لها مسيرة طيبة خاصة ان تبوء المراة المسلمة في العالم مثل بنغلاديش و
    باكستان قد اوجد سابقة لحكم المراة علئ اعلئ المستويات.
    و وعد الوفد الدكتورة فاطمة بدعمها في برامجها المستقبلية و استفادة مجموعة
    الدول الاسلامية من خبرتها و مبادءها في قيادة المراة.

    source: phone
    conversation with Fatima













    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 11 أبريل 2010 - 17:51

    أُستاذة فاطمة.. وأَنتِ طالبة ناضجة بالثانوي العالي.. هل
    كُنتِ شيوعية؟؟!.

    ـ أَنا كان لي نهجي الخاص.. فاطمة أحمد إبراهيم كانت معجبة بي كطالبة
    نشطة ومجتهدة.

    لم أكن عضواً في الإتحاد النسائى، والذي كانت الأستاذة فاطمة أحمد
    إبراهيم، أَبرز قياداته.




    ** الإنتماء
    لم أكن أنتمي مطلقاً لإتجاه سياسية، بعينه.. وإِنما كنت اناصر قضايا
    المرأة، وأُدافع عنها بشدة.. وكُنت أعتبر الإهتمام بالأكاديميات، والأنشطة
    الإجتماعية.. مداخل لمناصرة المرأة وقضاياها.

    ظللت على هذا الحال، في كل مراحلي الدراسية.



    ** أُم درمان
    لقد شكلت أُم درمان جزءاً من شخصيتي.. وقد أقمت لفترة هناك مع آل
    الخليفة عبدالله.. وقد تزوج الخليفة من حبوبتي بمسيد «ود عيسى».. محمد
    الخليفة وسليمان الخليفة، وفضل الخليفة، كانوا أَبناء خالة والدي..
    وسليمان الخليفة تزوج عمتي.




    ** مع فاطمة
    إِنَّ البيت الذي عشت فيه بأُم درمان، وكان منزل محمد وسليمان الخليفة
    «بالعباسية، شارع الأربعين»، كان بجوار منزل الأُستاذة فاطمة أحمد
    إبراهيم.. وكان والدي وعمي، قد طلبا من فاطمة أحمد إبراهيم أنْ تأخذني معها
    إِلى المدرسة.. وظللت على هذا الحال لمدة «4» سنوات، في فترة دراسة
    الوسطى.



    * متى دخلتِ العمل العام، لأول مرة في حياتك؟؟!.
    ـ أَنا أعتبر نفسي أَنني بدأت العمل العام، منذ الأَولية.. حيث درست
    الأولية بمدرسة السجانة.

    وهنا أَذكر أَنَّ والدي كان يشجعنا على الأكاديميات.. وعلى العمل
    الإجتماعي، وكافة الأنشطة المدرسية.




    ** بيع
    أبوي، في سبيل تعليمنا، كانت له خمسة بيوت، في السجانة.. باع معظمها من
    أجل تعليم أولاده.

    وأذكر أيضاً.. وأثناء أنشطتي في الأحياء والمدرسة، أَنْ سمعت الأُستاذة
    فاطمة أحمد إبراهيم، بأَنَّ هناك طالبة تقوم بالتدريس، في الأحياء.. لمحو
    الأُمية.. جاءت وزارتني.. وقالت أَمام عدد من النساء: «من الممكن أن تكون
    البنت دي، ضمن أنشطة الإتحاد النسائى».. رفضوا لها، هذا الكلام،
    وأعترضوا، بسبب صغر سني..



    * ماذا كُنتِ تفعلين في الإجازات، وعطلات
    المدرسة؟!.

    ـ كنت أذهب مع أبي للمسيد.. وهناك أيضاً، أسست فصلاً، لمحو الأُمية..
    وأعتبرته فاطمة أحمد إبراهيم، فرعاً للإتحاد النسائى.. وأُسست ثلاثة في
    العيلفون.. واعتبر الإتحاد النسائى، أن كل هذه الفروع، تتبع له.. وحقيقة
    أَنا قمت بهذه الأعمال، وأنا لم أكمل الوسطى بعد.




    ** تياران
    * ولكن المدرسة كان بها تياران.. بمن تأثرتي؟؟!.
    * كان هناك نشاط محموم للشيوعيات والأخوات المسلمات.. الإنتماءات
    السياسية كانت صارخة..

    الشيوعيات كن بزعامة فاطمة أحمد إبراهيم.. والأخوات المسلمات بزعامة
    سعاد الفاتح البدوي.

    كان التياران، يحاول كلّ منهما تجنيدي، أو استمالتي، على الأقل..
    وحقيقة، في البدء كان لي ميول نحو «الأخوات المسلمات».. لدرجة أنني
    حضرت جزءاً من الإجتماعات، في بيوت.. وفي مواقع مختلفة.



    * وماذا فعلتي وأنتِ طالبة في الثانوي
    العالي؟؟!.

    ـ طبعاً، في الثانوي العالي فإنَّ الإنسان يحس بالنضج.. حاولن بعض
    الشيوعيات، تقديمي على أساس أنني شيوعية.. ولكن التنظيم رفض، بحجة صغر
    سني.



    ** مستقلة

    ظللت مستقلة.. رغم أنني في مرحلة ما، من الثانوي، كنت أشعر بميل
    للإشتراكية.
    old interview












    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الأحد 11 أبريل 2010 - 17:55

    ما هو سر ارتباطك بالأنظمة الشمولية؟
    - نضوجي السياسي واهتمامي بالعمل الوطني أتى في مرحلة
    مايو التي حكمت في بداياتها شمولياً، واتجهت للديمقراطية عبر تمكن قوى
    الشعب العاملة العمال، المزارعين ، المثقفين ، الجنود ، الرأسمالية ،
    الوطنية وغير نظام الحكم المحلي وانتخاباته وانتخابات مجلس الشعب ورغم
    ضلوعي في النظام الشمولي المايوي فإنني كنت ومازلت اتمتع بشخصية تفكر بعقل
    وطني فيه وشائج استغلال الشخصية وهو الغالب سابقا وحاليا بمسحة من التمرد
    على الفساد والطرق الملتوية والاعتزاز بالشخصية السودانية نساء ورجالا ،
    ولهذا تمردت عندما كنت اول طالبة سودانية تتلقى تعليمها بشرق اوربا في
    منحة خاصة ليس عبر اية جهة غير الاجتهاد الشخصي ، وبدأت الاصرار واقتحمت
    الدوائر الجغرافية نصرني فيها اهلي الجموعية فقدموني على الاخرين كرما
    للمرأة ، وكانت اخر طموحاتي من اجل المرأة ان نافست في انتخابات حكم
    الاقليم الاوسط كنت الوحيدة من ضمن تسعة رجال بمن فيهم حاكم الاقليم
    ونائبه وقتها يسندهم الجهاز التنفيذي والعسكري وكنت الفائز الاول في
    القائمة ويعرف ذلك تماما الرئيس المشير جعفر نميري والحاكم الاسبق
    عبدالرحيم محمود وعندما منحني الرئيس وسام الحكم الاقليمي قلت له وكررتها
    حتى وقت قريب انا نجحت في الانتخابات وانت في حكم الحاكم، ولكنكم لاتريدون
    ذلك ورجعتم بانتصارات المرأة للوراء بعد ان قدمتوها على نساء العالم..
    قال لي الرئيس نميري ،واشهد الله على ذلك ، انني لم اعينك حاكما لان ذلك
    سيفقدني قيادتين بارزتين من اقوى القيادات التي اعتمد عليها ولي اسباب
    اخرى احتفظ بها وهكذا اعتقد انني عشت ومازلت في نظام شمولي بممارسة
    ديمقراطية وطنية ساعدتني فيها الجينات التي انتمي اليها اولها الجموعية
    والمحسية من ناحية الاب والبطحانية والشايقية من ناحية الام ثم انتمائي
    الاسري العميق للطرق الصوفية السمانية القادرية والفادنية والتي مازلت
    اعظمها واعظم شعائرها وافتخر بها مع اعتذاري للمرجعية القبلية التي لا
    تعلو على الوطنية.

    واحمد الله الذي خلق فيّ شخصية وطنية مستقلة واتشرف
    الان بعد عودة الديمقراطية قد عدت لتنظيمي الاتحاد الاشتراكي السوداني تحت
    راية متجددة شعارها الديمقراطية والحرية بشفافية تامة بعيدا عن الشمولية
    وهذه انا بتاريخ شمولي ونظرة مستقبلية واثقة نحو الديمقراطية وتحكيم
    المرأة والانعطاف مع الريف من اجل التقدم الازدهار والعدالة.












    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الإثنين 12 أبريل 2010 - 10:06

    BBC

    Sudan
    extends landmark polls following technical delays



    The vote will now end on Thursday

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الإثنين 12 أبريل 2010 - 12:00

    Report summary

    South Sudan on Sunday:

    There were delays
    getting ballot papers to polling stations
    Ballot mix-ups
    Names missing from the electoral roll

    In some polling stations outside Juba, voting only began on Monday

    Complaints that some polling stations were moved without notice and
    observers not allowed to witness voting










    __________________

    Hind
    عضو فعال
    عضو فعال


    الدولة : فرنسا
    انثى
    الابراج : الاسد عدد الرسائل : 112
    تاريخ الميلاد : 01/08/1973
    العمر : 44
    العمل : Specialist in Anaesthesia & Intensive Care Medicine
    تاريخ التسجيل : 16/02/2010

    رد: البروفيسور.د.فــــاطمة عبد المحمود

    مُساهمة من طرف Hind في الإثنين 12 أبريل 2010 - 17:22

    فاطمة عبد المحمود تدلي
    بصوتها في مدرسة الرياض

    2010-04-12 01:25:04

    وسط حضور من مناصريها
    وجمع من مراسلي وكالات الانباء العالمية والفضائيات واجهزة الاعلام
    المحلية والعالمية والصحف ادلت البروفسير فاطمة عبد المحمود رئيس تنظيم
    الاتحاد الاشتراكي السوداني الديقراطي المرشحة عن الحزب لمنصب رئاسة
    الجمهورية بصوتها في مركز مدرسة الرياض الاساسية بالخرطوم.

    واوضحت في تصريح لها
    اهمية المشاركة في العملية الانتخابية وحثت المواطنين علي ضرورة ممارسة
    حقهم الدستوري

    واعربت عن املها في
    ان تحقق الانتخابات الامل المرجو منها.













    __________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 18 يوليو 2018 - 19:30